في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، خسر الممثل الأميركي جوني ديب دوره في سلسلة أفلام Fantastic Beasts (الوحوش المذهلة)، إذ أكد موافقته على طلب الشركة المنتجة التنحّي عنه، في أوّل انعكاس على حياته المهنية لخسارته دعوى التشهير التي رفعها ضد صحيفة «ذا صن» البريطانية إثر اتهامها إياه بأنه «زوج معنّف».

وأخيراً، تم الإعلان أنّ ظهور جوني ديب في فيلم «قراصنة الكاريبي» الجديد لن يكون ممكناً.
فعلى الرغم من أنّ النجم البالغ 57 عاماً جسّد في خمسة أفلام من هذه السلسلة الناجحة شخصية «جاك سبارو» على مدى 14 عاماً، أكدت استديوات «ديزني» أن ديب لن يظهر في الشريط المرتقب.
في هذا السياق، يلفت موقع «هوليوود ريبورتر» إلى أنّ المنتج جيري براكايمير كان ينوي إدخال «جاك سبارو»، بطريقة ما، إلى المشروع إلا أنّ «ديزني» قطعت الطريق أمامه ورفضت الفكرة.
صحيح أنّ «ديزني» التي لم تقطع علاقتها بديب لم تُعلن سابقاً رسمياً عن نيّتها إظهار «جاك سبارو» في الشريط المنتظر، إلا أنّ كاتب السيناريو الأساسي، ستيوارت بيتي، بدا أنّه يؤكد في عام 2018 أنّ الشخصية ستكون موجودة في الفيلم الجديد. لكن لا يزال من غير الواضح إذا ما كان قرار «مرتبط» بالاتهامات الموجّهة لجوني ديب بالتعنيف.
علماً بأنّ فيلم «قراصنة الكاريبي» الجديد سيشهد عودة الأسترالية مارغو روبي في دور بطولة.