في الأوّل من كانون الأوّل (ديسمبر) المقبل، يتجاوز مسلسل The Young and the Restless عتبة جديدة.

فقد أفادت شبكة CBS الأميركية التي تعرض العمل الدرامي المستمر منذ عام 1973 بأنّه كان منذ 47 عاماً جزءاً من الحياة اليومية لملايين الأميركيين، وأنّه يصل يوم الثلاثاء المقبل إلى حلقته الرقم 12,000.
يشاهِد عشرات الملايين من الأشخاص في بلدان عدة The Young and the Restless باللغة الإنكليزية، فيما تتمحور الحبكة حول عدد من العائلات في مدينة في ولاية ويسكونسن الأميركية، وتتخلل الأحداث مجموعة كبيرة من التقلبات، زواجاً وانفصالاً، أو اختفاءً ثم ظهوراً مفاجئاً...
ولحظت CBS في المناسبة أسبوعاً «خاصاً» ستكون باكورته غداً الاثنين، ويشمل ذكريات من تاريخ المسلسل، وعودة بعض شخصياته المحبوبة. كما سيتسنّى لمتابعيه المسلسل أن يعيشوا مجدداً «بعض قصص الحب التي تضمّنها المسلسل، مثل قصة الزوجين فيكتور ونيكي نيومان».