اتهمت «ديزني» بالفشل في دفع إتاوات للمؤلف الشهير آلان دين فوستر عن رواياته السينمائية الأكثر مبيعاً مثل «حرب النجوم» وAlien، في صراع على حقوق الطبع والنشر يوصف بأنه غير مسبوق وبشع. طلب جورج لوكاس من فوستر كتابة رواية «حرب النجوم: أمل جديد»، والتي نُشرت في نهاية عام 1976، قبل وقت قصير من إصدار الفيلم. يزعم فوستر أنّه عندما استحوذت «ديزني» على «لوكاس فيلم» في عام 2012 ، اشترت حقوق الرواية بالإضافة إلى أوّل رواية ضمن سلسلة «حرب النجوم» والتي حملت اسم Splinter of the Mind's (عام 1978). استحواذ «ديزني» على استديوات 20th Century Fox في عام 2019 يعني أنّها حصلت أيضاً على حقوق رواية فوستر Alien وAliens وAliens3. لكن مؤلف الخيال العلمي قال إن «ديزني» لم تدفع له لقاء الكتب، وكلها لا تزال تُطبع وتدرّ المال على شركة الإعلام العملاقة.

«عندما تشتري شركة أخرى، فإنّها تحصل على التزاماتها بالإضافة إلى أصولها. أنت بالتأكيد تجني ثمار الأصول»، قال فوستر في بيان نُشر بعدما زُعم أنّ «ديزني» طلبت منه التوقيع على اتفاقية عدم إفشاء. علماً بأنّ فوستر و«كتّاب الخيال العلمي والفانتازيا الأميركيين» (SFWA) ، الذين يساعدونه، يزعمون بأنّ «ديزني» تجاهلت استفسارات عدّة من وكلاء الكاتب وممثليه القانونيين و SFWA.
في هذا السياق، تطالب SFWA «ديزني» بدفع مستحقات فوستر بالإضافة إلى أي عائدات مستقبلية، حتى يتم توقيع عقود جديدة ودفع جميع الإتاوات المستحقة للكاتب، أو التوقف عن النشر إلى الأبد ودفع جميع الإتاوات له.