ألغى بول ماكارتني جولته الربيعية في فرنسا بسبب القيود المرافقة لوباء «كوفيد ــ 19»، مشدداً على أنّ «رفاه الجميع وسلامتهم هما الأولوية». هكذا، يكون العضو السابق في فرقة الروك البريطانية الأسطورية «بيتلز» قد ألغى حفلات كانت مقررة في أيار (مايو) الحالي ومطلع حزيران (يونيو) المقبل في مدن فرنسية عدة.

وأوضح الفنان البالغ 77 عاماً في بيان أنّ «فرقتي وأنا آسفون جداً لتعذّر وجودنا معكم، إلا أنّها مرحلة غير مسبوقة ورفاه الجميع وسلامتهم هما الأولوية... آمل أن تكونوا جميعكم بخير بانتظار أيام أفضل في المستقبل». في سياق متصل، نقلت وكالة «فرانس برس» عن أوساط مكارتني قولها إنّها «درست كل الاحتمالات لإيجاد مواعيد بديلة، غير أنّ الأمر مستحيل بسبب التزامات بول الكثيرة». تجدر الإشارة إلى أنّ سعر بطاقات هذه الجولة سيعوّض اعتباراً من 12 أيار 2020.