بعد ساعات على قرار نقيب الموسيقيين المصريين هاني شاكر منع محمد رمضان و«مطربي المهرجانات» من الغناء، أعلن رمضان استعداداته لطرح أغنية جديدة بعنوان «أيوة جدع». الإعلان قرأه البعض على أنّه تحدٍّ لقرار النقيب الذي انقسم النجوم حوله بين مؤيّد ومعارض. في المقابل، شكّل إعلان المغني والممثل المصري عن عمله الجديد مفاجأة بحدّ ذاتها. فبأسلوبه المبالغ فيه الذي يعتمد على الاستعراض، نشر رمضان فيديو قصير وهو يجلس على سقف سيارة يتنقّل بين معجبيه، معلّقاً: «ثقة في الله نجاح. أغنية «أيوة جدع» قريباً جداً على قناتي الرسمية على يوتيوب».

في المقابل، عادت إلى الواجهة قضية الطيار أشرف أبو اليسر، المعروف إعلامياً بـ«الطيار الموقوف»، إثر تجميد عمله بعد الصورة التي نشرها رمضان في قمرة الطائرة، بسبب «مخالفة قانون عمله». وبدأت الحرب بين الثنائي، بعدما أعلن الطيار أن الفنان تخلى عنه بعدما وعد بخلاف ذلك في أعقاب إيقافه عن العمل نهائياً. ورفع الطيار قبل ساعات بلاغاً إلى النائب العام، اتهم فيه رمضان بنشر فيديوات على الإنترنت «تمسّ وتسيئ إلى سمعته وشرفه». كما ادّعى عليه بمطالبته بدفع مبلغ مالي بسبب الاستهزاء به أثناء تصويره أحد أعماله داخل مستشفى.