أمس الخميس، صار وثائقي «تايلور سويفت: ميس أميريكانا» (إخراج لانا ويلسون) متوافراً على «نتفليكس». في مقابلة مع مجلة «فارايتي» الأميركية في سياق الترويج للفيلم، كشفت نجمة البوب الأميركية عن معاناتها مع اضطراب الأكل قبل سنوات، وكيف ساهم هوس الحفاظ على رشاقتها في إصابتها بالمرض، حيث تعرّضت للتنمر والانتقادات من قبل كثيرين بسبب شكل جسمها.

المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع تقدّمها الفنانة البالغة 30 عاماً في الفيلم الذي حصل على عرضه الأوّل خلال «مهرجان صندانس السينمائي» في ولاية يوتا الأميركية.
وفي هذا العمل، توضح تايلور كيف عانت من التعليقات الجارحة على مدار مسيرتها المهنية بسبب وزنها، مستذكرة واقعة لا يمكنها نسيانها: « كنت في الـ 18 من عمري عندما ظهرت على غلاف مجلة للمرّة الأولى... يومها، أشارت عناوين المجلات إلى أنّني حامل في الـ 18 من العمر... بسبب الملابس التي ارتديتها وجعلت بطني يبدو منتفخاً بعض الشيء... الأمر دفعني إلى اتخاذ قرار بتجويع نفسي والتوقف عن تناول الطعام».