في خطوة جذبت اهتمام كثيرين، أطلقت خدمة «سبوتيفاي» للبث الصوتي والموسيقي عبر الإنترنت قوائم موسيقية وصوتية مخصصة للكلاب، يمكن لهذه الحيوانات الأليفة الاستماع إليها أثناء غياب أصحابها عن المنزل. أقدمت منصة الـ «ستريمينغ» السويدية على هذه الخطوة بعدما تبيّن أنّ نحو 74 في المئة من أصحاب الحيوانات الأليفة في بريطانيا يشغّلون موسيقى لحيواناتهم.

وقالت الشركة إنّها أطلقت قائمة تسجيلات صوتية تشمل موسيقى هادئة و«عبارات تدليل»، إلى جانب قصص ورسائل طمأنة يرويها ممثلون لتخفيف توتر الكلاب المتروكة بمفردها في المنزل.
في الوقت نفسه، توفّر قوائم الموسيقى الموجهة للكلاب مقاطع مختارة لتتماشى مع سمات الحيوان.
في هذا الإطار، ذكرت «سبوتيفاي» أنّ مسحاً كشف أنّ واحداً من كل أربعة من مربّي الحيوانات الأليفة يشغّل موسيقى لمؤانساتها خلال فترة غيابه: «42 في المئة منهم أكدّوا أنّ حيواناتهم تفضّل نوعاً معيناً من الموسيقى». كما قال ربع هؤلاء إنّهم شاهدوا حيواناتهم ترقص على إيقاع الموسيقى!