بيع فستان سهرة كانت الأميرة ديانا قد ارتدته وهي ترقص مع الممثل جون ترافولتا في البيت الأبيض عام 1985 بأكثر من 280 ألف دولار أميركي، بعدما اشترته مؤسسة خيرية ترعى قصراً كانت تسكنه «ليدي دي».

وكانت دار مزادات «كيري تايلور» في لندن قد طرحت الفستان للبيع يوم الاثنين الماضي مع توقعات بأن يجني بين 320 ألف و384 ألف دولار، من دون أن تصل عروض الشراء إلى هذه الأرقام أثناء المزاد، لكن المؤسسة الخيرية تحركت لاحقاً. وقالت دار المزادات في بيان لدى بيع الفستان المخملي عاري الأكتاف ذا اللون الأزرق الداكن من تصميم فيكتور أدلستاين، إنّ «البائع كان مسروراً لأنّه تمنّى ألّا يخرج (الفستان) من بريطانيا».
من جهتها، قالت مؤسسة «هيستوريك رويال بالاسيس» القائمة على الاهتمام بقصر «هامبتون كورت» و«برج لندن» وكذلك الأجزاء العامة من «قصر كنسينغتون»، المنزل السابق لديانا، في بيان أمس الأربعاء، إنّها اشترت «قطعة من التاريخ». وأكدت إليري لين، القيّمة على المؤسسة، أنّه «سعداء لإعادة فستان السهرة الفريد إلى مجموعة الأزياء الاحتفالية الملكية بعد أكثر من عشرين عاماً من ابتعاده عن قصر كنسينغتون».
تجدر الإشارة إلى أنّ ديانا كانت قد ظهرت بالفستان خلال احتفال عشاء رسمي في البيت الأبيض ورقصت مع ترافولتا.