رغم القرارات المجحفة التي اتخذها بحق شيرين عبدالوهاب إثر تصريحاتها في إحدى حفلاتها حول الحرية في مصر، إلا أنّ هاني شاكر نقيب «المهن الموسيقية» («نقابة الفنانين») في مصر يصرّ على الترشح مجدداً لمنصبه رئيساً لـ «نقابة المهن الموسيقية». في هذا الاطار، تشهد انتخابات النقابة منافسة شرسة بين شاكر وزميله الفنان مصطفى كامل الذي أعلن ترشحه أيضاً بعد إغلاق باب الترشّح أمام الفنانين. على أن تجرى الانتخابات الثلاثاء المقبل، أي في موعدها المحدد سابقاً. في هذا السياق، عقد نجم أغنية «لو عارف» إجتماعاً مع ممثلين عن الأعضاء العاملين، لكل من نقابة المهن الموسيقية في: أسوان، البحر الأحمر، الأقصر، قنا، سوهاج، أسيوط. يذكر أنه في 28 تموز (يوليو) عام 2015 إنتخب شاكر رئيساً لـ «نقابة الفنانين» بعد حصوله على 1060 صوتاً من إجمالي 2145، بينما حصل النقيب السابق الفنان مصطفى كاملعلى 928 صوتاً. يذكر أن شاكر صدم المتابعين بعدما أصدر قراراً قبل أشهر بتوقيف شيرين عبدالوهاب عن الغناء بحجة «الاساءة لمصر» بعد تصريحاتها المثيرة للجدل حول الحرية في مصر. ثم ألغى شاكر القرار بعد أسابيع من إتخاذه.


.