أظهرت سجلات قضائية أنّ مغنية الراب الأميركية الحائزة جائزة غرامي «كاردي بي» اتهمت أوّل من أمس الجمعة بالاعتداء، بعد شجار في نادٍ للتعري في مدينة نيويورك.

وكانت المغنية البالغة 26 عاماً، واسمها الحقيقي بلكاليز ألمانزار، واجهت في السابق تهماً أقل درجة بشأن الحادث الذي وقع في 26 آب (أغسطس) 2018.
وعلى الرغم من محاولات وسائل الإعلام الحصول على تعقيب منه حول ما يجري، إلا أنّ المحامي الموكّل بالدفاع عنها جيف كيرن رفض التجاوب لغاية كتابة هذه السطور.
وأظهرت سجلات المحكمة أنّ الجلسة المقبلة في القضية ستعقد في 25 حزيران (يونيو) الحالي في محكمة كوينز الجنائية.
تجدر الإشارة إلى أنّ الشرطة أوضحت أنّ المغنية دخلت في شجار مع اثنتين من عاملات النادي، فيما ذكرت وسائل إعلام محلية أنها اتهمت إحداهما بإقامة علاقة مع زوجها «أوفست»، عضو فريق Migos الغنائي لموسيقى الراب.