بعد نجاح وثائقي They Shall Not Grow Old الذي تمحور حول الحرب العالمية الأولى، تعاقد المخرج بيتر جاكسون على إخراج فيلم تسجيلي جديد يستند إلى 55 ساعة مصوّرة من رحلة فرقة الروك البريطانية الأسطورة «بيتلز» لتسجيل ألبوم Let It Be (عام 1970). يتعاون جاكسون في هذا المشروع مع شركة «آبل»، بمباركة بول مكارتني ورينغو ستار، بالإضافة إلى يوكو أونو لينون، وأليفيا هاريسون.

في حديث إلى صحيفة الـ «غارديان» البريطانية، قال المخرج إنّ المقاطع المصوّرة التي سيعتمد عليها لم تسبق مشاهدتها من قبل، فضلاً عن 140 ساعة صوت مسجّلة.
وكان مايكل ليندسي هوج قد أخرج في عام 1970 وثائقياً بالاسم نفسه، لطالما حظي باهتمام المعجبين بالـ «بيتلز» لأنّه يوثّق أحوال الفرقة في وقت بدأت فيه التوترات داخلها تصبح واضحة، بما في ذلك قرار جورج هاريسون بالخروج بعد بضعة أيام من التصوير.