العام الماضي، استعادت «ديزني» إنتاجاتها من شبكة «نتفليكس»، على رأسها أفلام «مارفل» عن الأبطال الخارقين، وسلسلة شرائط «حرب النجوم»، وToy Story (بيكسار)، فضلاً عن شرائط أنيمايشن ناجحة جداً، منها: Frozen و«الجميلة والوحش». أما السبب، فهو استعداد الشركة الأميركية الشهيرة لإطلاق منصّة الـ «ستريمينغ» الخاصة.

ويوم الخميس الماضي، قال بوب إيغر، الرئيس التنفيذي لـ «ديزني» إنّ أفلاماً جديدة ستنضم إلى سلسلة «حرب النجوم»، وسينحصر عرضها بخدمة البث على الإنترنت التي تعتزم تدشينها في 2019.
وأكد إيغر أنّ أحداث أفلام الحركة ستكون سابقة لأحداث فيلم Rogue One: A Star Wars Story (إخراج غاريث إدواردز) الذي أنتج في عام 2016، وستكون من بطولة دييجو لونا، على أن يبدأ الإنتاج العام المقبل.
وذكر إيغر أنّ «ديزني» تطوّر سلسلة جديدة بناء على شخصية الشرير« لوكي» من عالم قصص «مارفل» المصوّرة وستكون من بطولة الممثل البريطاني طوم هيدلستون.