سجّل الرابر الأميركي الشهير «إيمينيم» سابقة في تاريخ القوائم الموسيقية البريطانية، بتصدّره لوائح الألبومات في البلاد، للمرّة التاسعة على التوالي من خلال ألبومه الجديد «كاميكازي».

قالت شركة «أوفيشيال تشارتس» أنّ الفنان البالغ 45 عاماً فاجأ معجبيه الأسبوع الماضي عندما أصدر الألبوم في موعد غير متوقع، ثمّ باع 55 ألف نسخة، مضيفة في بيان نقلته وكالة «رويترز» أنّ «إيمينيم» الآن صار متصدّراً المركز الأوّل لمرّات متعاقبة «أكثر من أي شخص دخل قائمة الألبومات في بريطانيا على الإطلاق».



ونقلت الشركة عن «إيمينم» سؤاله: «هل يعني ذلك أنّ بإمكاني أن أطلق على نفسي لقب سير إيمينيم؟». علماً بأنّ الألبوم يتجه على الأغلب لتصدّر القوائم في الولايات المتحدة أيضاً، وسط تساؤلات حول إذا ما كانت مواقفه الشرسة ضدّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب ستؤثّر على ذلك.
يذكر أنّ «كاميكازي» صدر في 31 آب (أغسطس) الماضي، ويتألّف من 13 أغنية.