أعلنت «أكاديمية فنون وعلوم السينما» الأميركية، التي تمنج جوائز الأوسكار، عن تكريم كاثلين كنيدي، منتجة سلسلة أفلام «حرب النجوم»، والممثلة المخضرمة سيسيلي تايسون، هذا العام تقديراً لمجمل أعمالهما في صناعة السينما.

وستصبح كنيدي، التي ستكرّم مع زوجها المنتج فرانك مارشال، أوّل امرأة تحصل على جائزة «إرفينغ جي. ثالبرغ» التذكارية التي تمنح لمنتجي الأفلام سنوياً عن مجمل أعمالهم.
أسست كنيدي ومارشال شركة «أمبلين إنترتينمنت» مع المخرج ستيفن سبيلبرغ في عام 1981، وأنتجت أفلاماً ناجحة تحوّلت إلى كلاسيكيات مثل «إي.تي» (إي.تي: ذا إكسترا تيريستريال)، وRaiders of the Lost Ark...
وفي عام 2012، أصبحت كنيدي رئيسة شركة «لوكاس فيلم»، كما أعادت الحياة لسلسلة أفلام «حرب النجوم»، وأنتجت الأفلام الجديدة في السلسلة مثل «حرب النجوم: صحوة القوّة» و«حرب النجوم: الجيداي الأخير».
أما تايسون (93 عاماً) المولودة في نيويورك، فهي واحدة من أهم الممثلات الأميركيات من أصل أفريقي، وظهرت في أفلام ومسرحيات ومسلسلات تلفزيونية. شاركت في الآونة الأخيرة في أفلام مثل «مذكرات امرأة سوداء مجنونة».
وقالت الأكاديمية في بيان إنّ الجوائز التذكارية ستقدّم في احتفال يقام في لوس أنجليس في تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي. علماً بأنّ سهرة توزيع جوائز الأوسكار الـ 92 ستجري العام المقبل في 24 شباط (فبراير).