قبل يومين، أفاق السوريون على تفعيل قرار قديم لاستصدار موافقة من شعبة التجنيد لكلّ سوري يرغب في السفر ويراوح عمره بين 17 حتى 42 عاماً. وقد نفّذ القرار فور صدوره من دون سابق إنذار، فازدحمت النقاط الحدودية والمطارات وعاد عدد كبير من الشباب أدراجهم بسبب تفاجئهم بهذا القرار. تزامنت هذه الجلبة مع موعد سفر النجم السوري سامر اسماعيل إلى إيطاليا ليشارك في فعاليات عرض فيلمه الروائي الطويل «يوم أضعت ظلّي» (كتابة وإخراج سؤدد كنعان ـ بطولة سامر اسماعيل وسوسن أرشيد- يشارك حالياً في «مهرجان البندقية» ضمن مسابقة «آفاق»). لكنّ نجم مسلسل «عمر» (وليد سيف وحاتم علي) لم يتمكن من قطع الحدود، لكنّه نال حصة من التعاطف على السوشال ميديا بطريقة فائضة عن غيره، بسبب أهمية المهرجان الذي كان على وشك المشاركة فيه ولما يعنيه حضور ممثل سوري في فعالية عالمية خاصة في هذه الظروف، إضافة إلى شعبية هذا الممثل الذي ولد على الشاشة نجماً صفّ أول بعدما أسندت إليه شخصية ثاني الخلفاء الراشدين!

في حديث مع «الأخبار»، يقول سامر اسماعيل: «استصدرت الموافقة اللازمة لكن بعد فوات الأوان، رغم أنه كانت أمامي فرصة للمشاركة في أعرق مهرجان سينمائي في العالم». أما عن قصة الشريط، فيقول: «يحكي الفيلم عن معاناة امرأة تعيش مع ابنها وتلتقي بشاب وسط رحلة بحث عن مسائل خدمية، فيغرقان في قصّة حب عاصفة ضمن ظروف شائكة، حتى يتعرّض في النهاية إلى القتل بطريقة صادمة. الشريط مستقل استمر انتاجه أكثر من 5 سنوات»!
في السياق ذاته، لعب اسماعيل دور بطولة في فيلم روائي قصير بعنوان «العين الساحرة» (إخراج حازم زيدان). وحول هذه التجربة، يشرح: «الفيلم إنتاج القطاع العام والأجور مخجلة، لكنني عملت فيه كنوع من الدعم لصديقي حازم زيدان، على اعتبار أنه أنهى دراسة الإخراج بعدما درس التمثيل وهذه تجربته الأولى ودائماً أفكر بمنطق التعاطي المرن مع المشاريع غير الربحية التي تحمّل هماً ثقافياً فعلياً»
من جانب آخر، ينتظر نجم «فوضى» (حسن سامي يوسف ونجيب نصير وسمير حسين) عرض مسلسله «كوما» (كتابة جيهان الجندي وأحمد قصّار وإخراج ماهر صليبي وزهير قنوع إنتاج «إيبلا» هلال أرناؤوط) على قناة osn اعتباراً من يوم الأحد المقبل. كما قد يؤدي دور بطولة في «دقيقة صمت» (سامر رضوان وشوقي الماجري) فيما يتباحث مع «كلاكيت» (إياد نجّار) حول إمكانية لعب بطولة في مسلسل «حرملك» (كتابة سليمان عبد العزيز وإخراج تامر اسحق). ويبقى الأكيد أنه سيلعب بطولة إحدى خماسيات «عن الهوى والجوى» (شادي كيوان وفادي سليم) وبطولة فيلم سينمائي مع المخرج الكويتي حمد الصرّاف ينطلق تصويره الشهر المقبل في إيران.