لو الساحة تتكلّم: وحّدوا الصفوف!

كَثُرَ في العقدين الماضيين، التداول باسم ساحتي الشهداء ورياض الصلح (سنسمّيهما الساحة)، إمّا من خلال نشرات الأخبار أو وسائل التواصل أو الجلسات المغلقة. كانت الساحة، ولا تزال، الـ«منصّة» الشعبية الأشهر...