ديما العبدالله: روايتي تـحية للأب ونشيد للحبّ

ديما العبدالله: روايتي تـحية للأب ونشيد للحبّ

منتظرة أباها «العملاق» في ملعب المدرسة ليمسك بإصبع واحدة بيدها الصغيرة، ويأخذها بعيداً عن أصدقائها الذين لا تحبهم كثيراً لأنهم يبكون كل الوقت، فيأخذها الأب الشاعر في شوارع بيروت فترفع رأسها من وقت...

عباس بيضون: الشعر يعاودني كمرض مزمن

عباس بيضون: الشعر يعاودني كمرض مزمن

«وحدة الإنسان الوجودية، وحدة لا تعني إطلاقاً أنّه يعيش فريداً، بل هي أعمق من ذلك، وحدة موجودة دائماً ومن الممكن أن نجدها في الاجتماع»، يقول عباس بيضون، الشاعر اللبناني صاحب الجملة الشهيرة «أعيش...

محمد علي شمس الدين: في البدء كانت فلسطين

محمد علي شمس الدين: في البدء كانت فلسطين

«كيمياء الشعر الذي كتبتُه هي كيمياء فيها روائح تراب هذه الأرض، ونحن كأرض جليلية من قديم التاريخ وكما قال شهيد المقاومة الشيخ راغب حرب: الموقف سلاح والمصافحة اعتراف»، يقول الشاعر اللبناني محمد علي شمس...

علي محمود خضيّر: إصلاح كرسي العالم المكسور

علي محمود خضيّر: إصلاح كرسي العالم المكسور

في «كتاب باذبين» (دار الرافدين)، وهو الديوان الرابع بعد «الحالم يستيقظ» و«الحياة بالنيابة» و«سليل الغيمة»، يدعونا الشاعر العراقي علي محمود خضير (١٩٨٣) إلى تسمية أشياء الطفولة بأسمائها. والشعرُ...

حكاية ولادتها في التاريخ الحديث: بيروت خندقنا الأخير حتى يمرّ الليل

حكاية ولادتها في التاريخ الحديث: بيروت خندقنا الأخير حتى يمرّ الليل

من مدينة «متجهّمة وقذرة» كما وصفها تاجرٌ فرنسي عام ١٦٦٠ إلى «درة تاج الباديشاه» كما وصفها القيصر فيلهلم الثاني حين زارها عام ١٨٩٨، كانت «باريس الشرق» تنبعث ثانية على تلك الضفة للمتوسط، من رماد...

نكبات كثيرة من تريفون إلى شارون: بيروت المطعونة تداوي   جراحها بالحبّ والشعر

نكبات كثيرة من تريفون إلى شارون: بيروت المطعونة تداوي جراحها بالحبّ والشعر

أكثر الذين تكلموا عن بيروت ردّوا اسمها إلى الأصول اللغوية السامية كالفينيقية والآرامية والأشورية والسريانية. قالوا إنّ معناها في اللغات تلك «شجرة الصنوبر» أو «شجرة السرو». احترقت هذه الشجرة مراراً...

ميا كوتو  مهرِّب الكلمات

ميا كوتو مهرِّب الكلمات

«يبقى مشروعي في الكتابة هو رواية قصة عن طريق الشعر، وأظن أني لن أحيد عن هذا الدرب، وأنا  بنفسي، عندما أكتب، أشعر بأنّي مترجِم أكثر من كوني كاتباً، لأني أجد نفسي عند نوع من الحدود: بين الشفاهة...

«أدب المشافي»... السرد في المنطقة الهشة بين الوجود والفناء!

«أدب المشافي»... السرد في المنطقة الهشة بين الوجود والفناء!

لطالما شكّل المشفى والممارسات الصحية في علاقاتها بالسلطة والشروط السياسية التي رافقت تأسيس المؤسسات الصحية، مادةً دسمة لأهل الفلسفة والأدب والرواية والفن. لنستذكر كتاب فوكو المرجعي «ولادة الطب...

فليكُن العالمُ قصيدةً سوداءَ

فليكُن العالمُ قصيدةً سوداءَ

«الشعر الأسود في أميركا هو شعر الجموع الناشئة المتغيّرة، المخلوقات الحية، أقارب أقدم الناس على الأرض، لقد بدأ إحساسنا وفهمنا مع بداية الكوكب، ونحن ننهض مدركين هذا، وأغانينا تذهب من هنا إلى هناك، لا...

حكايا جنوبيّة... الرَجل الذي يحمل حَجَلة

حكايا جنوبيّة... الرَجل الذي يحمل حَجَلة

تخافي سالم غفيان، مش بردان، نايم ع تلّة»