إطلاق اسم مغنيّة على جادّة المطار ــ الحازميّة


منهال الأمين
اتّخذ اتحاد بلديات الضاحية الجنوبية قراراً بإطلاق اسم الشهيد عماد مغنية على الجسر الذي يصل منطقة الحازمية بالمطار، وتحديداً الجزء المنتهي منه والواقع في نطاق بلدتي حارة حريك والغبيري، ويبدأ من حدود بلدية الحازمية شرقاً، ويمرّ بمحاذاة مخيم برج البراجنة وصولاً إلى طريق المطار غرباً. وأقيم احتفال للمناسبة برعاية رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد وحضور عدد من النواب ورؤساء بلديات المنطقة ومخاتيرها، ومواطنين وعائلة مغنية. وألقى رعد كلمة رأى فيها أن هذه «الجادة تحقق التواصل بين اللبنانيين ومناطقهم، ولطالما أرادها الشهيد أن تكون بداية مشاريع تنمية في دولة تحترم شعبها وتسهر على راحته». ورأى أن هذا «بعض الوفاء لمن لم يبخل بوقته وجهده وروحه ودمه، وكان رائداً من رواد حماية لبنان وسيادته». كذلك تحدث رئيس بلدية الغبيري محمد سعيد الخنسا باسم بلديات الضاحية «التي تفتخر بهذه التسمية ليبقى الشهيد في التاريخ والجغرافيا مدرسة لأجيالنا القادمة ولتمحو من ذاكرتهم بعض الوصمات السيئة في العديد من الشوارع اللبنانية التي أطلقت عليها بعض أسماء قادة الانتداب بكل أسف».
ثم أزيحت الستارة عن لوحة تذكارية مثبتة على الجسر، مقابل المهنية العاملية وحملت العبارة الآتية «جادة الشهيد القائد عماد مغنية»، وفوقها صورة للشهيد.

احتفال في صيدا لمناسبة تحريرها

أقيم احتفال في ساحة الشهداء في صيدا، لمناسبة تحرير المدينة من الاحتلال الإسرائيلي، بدعوة من «اللقاء الوطني الديموقراطي» و«جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية». وألقى رئيس بلدية صيدا، الدكتور عبد الرحمن البزري، كلمة أكد فيها «أن سلاح المقاومة هو جزء أساسي من السيادة الوطنية اللبنانية»، لافتاً إلى «أن مدينة صيدا التي انتفضت في وجه الاحتلال وانتصرت عليه، تستطيع أن تنتفض في وجه الظلم الإنمائي والاجتماعي وأن تنتصر عليه».

الحملة المدنيّة للإصلاح الانتخابي

أقامت الحملة المدنيّة للإصلاح الانتخابي والهيئة الوطنية الداعمة للكوتا النسائية، تحركات رمزية، أمس، أمام عدد من وسائل الإعلام اللبنانية، بهدف تسليط الضوء على أهداف الحملة والإصلاحات التي تطالب بإقرارها. وتقيم الحملة مؤتمراً صحافياً في قصر الأونيسكو اليوم لمواكبة ودعم تحركاتها التصعيدية، التي تهدف إلى ضمان إجراء الانتخابات البلدية في موعدها المحدد وإقرار المبادئ الإصلاحية المقترحة في القانون الانتخابي. كذلك قررت الحملة تأليف وفد من 15 شخصية لمقابلة رئيس مجلس النواب نبيه بري، وتسليمه مذكرة بالمطالب قبل الجلسة العامة للمجلس النيابي المقررة يوم 22 الجاري.

الجيش أتمّ التحقّق من 34 نقطة حدودية

أعلنت قيادة الجيش ـــــ مديرية التوجيه أن اللجنة التقنيّة التابعة للجيش اللبناني أنجزت بالتعاون مع فريق متخصص تابع لقوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، أعمال التحقق من إحدى عشرة نقطة قبالة بلدة رميش، وجرى تعليمها بصورة نهائية، وبذلك تكون اللجنة قد أتمت التحقق من 34 نقطة حدودية منذ تكليفها بمهمة إعادة تعليم الخط الأزرق».


المحيط البحري لمحميّة جزر النخل

تقدم مستشار برنامج الأمم المتحدة للبيئة (خطّة المتوسط) مازن عبود بالتهاني إلى وزارة البيئة بإنجاز دراسة «خطط العمل البيئية للمحيط البحري ـــــ محميّة جزر النخل»، التي أعدّتها شركة «تراغسا» الإسبانيّة بتمويل من وزارة التعاون الخارجي الإسبانية. ورأى عبود أن «إنجاز الدراسة ضرورة لفهم محيط جزر النخل الإيكولوجي»، مشيراً إلى أن «الخطوة تكتسي أهمية متزايدة بوصفها مؤشراً إيجابياً لمفاعيل توسيع مروحة شركاء وزارة البيئة في العالم، وتعاطيها مباشرةً معهم».