أعلنت السعودية وكازاخستان عن اتفاقيات تعاون بين البلدين، في ختام الزيارة الرسمية التي قام بها الرئيس الكازاخستاني، قاسم جومارت توكاييف، إلى الرياض.


واتفق الجانبان، وفق بيان مشترك، على العمل على تعزيز الشراكة الاقتصادية والتجارية بينهما، واستكشاف وتطوير مجالات الاستثمار في ضوء رؤية المملكة 2030، وكازاخستان 2050.

كما نوه الجانبان بالتعاون القائم عبر اللجنة السعودية- الكازاخية المشتركة، وأشادا بالنتائج الإيجابية لملتقى الطاولة المستديرة السعودي الكازاخي، الذي عقد خلال الزيارة، وتم خلاله التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين القطاع الخاص من الجانبين، وكذلك عقد صفقات تجارية بين القطاع الخاص في قطاعات الطاقة والغذاء والدواء.

واتفق الجانبان على «الإسراع في الموافقة على اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار»، بحسب البيان.

أما في مجال الطاقة، لفت الجانبان إلى رغبتهما المشتركة في «التعاون في مجالات البتروكيماويات والاستخدامات المبتكرة للمواد الهيدروكربونية، وتطوير البنية التحتية لتطبيقات الاقتصاد الدائري للكربون».

واتفق الجانبان على أهمية تعزيز التعاون في قطاع الكهرباء ومجالات الطاقة المتجددة وتطوير مشروعاتها، والعمل على توطين منتجات قطاع الطاقة وسلاسل الإمداد المرتبطة بها، وكذلك تعزيز التعاون في مجالات كفاءة الطاقة.