في أول زيارة رسمية تجمع الطرفين، منذ عودة العلاقات الدبلوماسية بينهما، ذكرت وكالة الأنباء القطرية، اليوم، أنّ وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، أجرى محادثات مع أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في الدوحة، دارت حول تحسين العلاقات بين البلدين.

وتأتي زيارة الوزير إلى العاصمة القطرية، بعدما اتفقت السعودية وحلفاؤها العرب، في كانون الثاني، على إنهاء الخلافات السياسية مع الدوحة، واستئناف العلاقات المقطوعة معها، منذ منتصف عام 2017.
وذكرت الوكالة، أنّ الوزير نقل رسالة شفهية من الملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز، تتناول تعزيز العلاقات الثنائية وأحدث التطورات الإقليمية والعالمية.

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا