أعلن الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، تأليف حكومة «كفاءات» جديدة برئاسة رئيس الوزراء المكلّف، خالد بحّاح، وذلك استنادا إلى اتفاق «السلم والشراكة» والتفويض الذي وقّعته القوى السياسية أخيراً، وهي خطوة يقدّر أنها قد تساعد على نزع فتيل الأزمة السياسية في البلاد.


وأذاع التلفزيون الرسمي أسماء 34 وزيرا في الحكومة الجديدة، التي قيل إنها تضم سياسيين من جماعة «أنصار الله»، التي سيطرت على العاصمة صنعاء في أيلول الماضي، وسياسيين آخرين من جماعة الحراك الجنوبي، في وقت ذكرت فيه وكالات الأنباء 26 اسما مؤكدا للوزراء ومناصبهم.
وعرف من تلك الأسماء اللواء محمود الصبيحي وزيرا للدفاع، وجلال الرويشان وزيرا للداخلية، ونادية السقاف في وزارة الإعلام، كما يأتي تأليف الحكومة بعد ساعات من تظاهرات نظمها الآلاف من الحوثيين وأنصار حزب المؤتمر الشعبي، الذي يتزعمه الرئيس السابق علي عبد الله صالح، كل على حدة، وذلك احتجاجا على مشروع قرار أميركي في مجلس الأمن بحق صالح وقادة حوثيّين.

(رويترز، الأناضول)