قال وزير الدفاع الأميركي، تشاك هاغل (الصورة)، في مؤتمر صحافي برفقة رئيس هيئة الأركان مارتن ديمبسي، إنّ «داعش تمثل خطراً أشد من تنظيم القاعدة».

وأضاف أنّ «هزيمة داعش لن تحدث فقط عبر الضربات الجوية»، وتوقع «أن تعيد داعش تنظيم صفوفها، وتشن هجمات جديدة».

ولمواجهة تهديد التنظيم، كشف وزير الدفاع الأميركي أنه «نعمل على إقامة شراكات في الشرق الأوسط ضد داعش». وفي الملف السوري، رأى أنّ «(الرئيس السوري بشار) الأسد هو الجزء الأساسي في الأزمة في سوريا». ومن جهته، قال ديمبسي إنّه «يمكن هزيمة داعش إذا تمت معالجة الأزمة السورية».
(الأخبار)