أفادت وكالة «فرانس برس»، أمس، نقلاً عن مصدر وصفته بـ «القريب من السلطات» أنّ الرئيس بشار الأسد سيؤدي اليمين لولاية رئاسية جديدة اليوم في حفل سيقام في دمشق يتخلله إلقاء خطاب القسم. وقال المصدر، وفقاً للوكالة، «سيؤدي الأسد اليمين أمام عدد كبير من الشخصيات الأربعاء، ثم يلقي خطاب القسم الذي يحدد فيه الخطوط العريضة لولايته الجديدة المؤلفة من سبع سنوات».


وتنتهي ولاية الأسد الحالية في 17 الشهر الجاري، وتبدأ ولايته الجديدة في اليوم التالي بحسب الدستور السوري، حيث يجب أن يبدأها بالقسم الرئاسي أمام مجلس الشعب وإلقاء خطابه الأول للمرحلة المقبلة ليحدد رؤيته وسياسته التي سيعمل على تنفيذها خلال مدة ولايته.
(أ ف ب)