بدأ رئيس الحكومة الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني أمس عقوبة تقضي بتنفيذه أعمال للمنفعة العامة لمدة عام لدى مصابين بداء الزهايمر في مركز متخصص في بلدة تشيزانو بوسكوني، بعد إدانته نهائياً بتهمة التهرب الضريبي، ومنعه من تولي أي منصب عام لمدة عامين. ويندرج الاهتمام بأشخاص مصابين بالزهايمر الذي يصعب تقبله على الرئيس السابق (77 عاما) ضمن سلسلة إجراءات ملزمة بينها منعه من مغادرة منطقة ميلانو مع السماح له بالتوجه إلى روما 3 أيام أسبوعيا.

(أ ف ب)