أصدرت محكمة إسرائيلية أمراً إدارياً بسجن النائبة خالدة جرار ستة أشهر بدلاً من أربعة.

وقال نادي الأسير الفلسطيني، في بيان، إن محكمة عوفر العسكرية، الواقعة غربي رام الله، أصدرت حكماً بالسجن 6 أشهر على عضو المجلس التشريعي خالدة جرار.
وأشار النادي إلى أن جرار نُقلت إلى سجن هشارون في شمالي إسرائيل.
وقال نادي الأسير إنه مع اعتقال جرار يصل عدد النواب الفلسطينيين المعتقلين إلى 16 نائباً تسعة منهم في الاعتقال الإداري.

وأضاف البيان أن «خمسة نواب يقضون أحكاماً تتفاوت مددها إضافة إلى استمرار توقيف رئيس المجلس التشريعي عزيز دويك».
وتستخدم إسرائيل قانوناً بريطانياً قديماً من أيام الاستعمار البريطاني على الأراضي الفلسطينية يمكن بموجبه احتجاز فلسطينيين دون محاكمة لفترات متفاوتة تصل إلى ستة أشهر تكون قابلة للتجديد.
واعتقلت إسرائيل النائبة خالدة جرار عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين من منزلها في رام الله فجر يوم الخميس الماضي.
ورفضت خالدة جرار قبل نحو عام تنفيذ قرار إسرائيلي بإبعادها من مدينة رام الله إلى أريحا.
(رويترز)