ذكرت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية أن إسرائيل وكولومبيا تسعيان إلى بلورة حلف استراتيجي بينهما لمواجهة النشاط الإيراني الواسع في القارة اللاتينية. وقالت الصحيفة إن المدير العام لوزارة الدفاع الإسرائيلية، أودي شاني، زار الأسبوع الماضي العاصمة الكولومبية، بوغوتا، مبعوثاً من وزير الدفاع، إيهود باراك، حيث التقى القيادتين الأمنية والسياسية في البلاد. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمنيين قولهم إن الزيارة تهدف إلى تعزيز العلاقات الأمنية بين إسرائيل وكولومبيا في ظل النشاط الواسع لجهات لبنانية وأخرى موالية لإيران في أميركا الجنوبية والعلاقة الوثيقة بين إيران وفنزويلا، الجارة الخصم لكولومبيا.

ولفتت الصحيفة إلى أن كولومبيا تُعَدّ لدى المؤسسة الأمنية الإسرائيلية «زبوناً مهماً»؛ إذ عقدت عدة صفقات أسلحة مع شركات إسرائيلية، وتستعين بخبراء أمنيين إسرائيليين لمواجهة منظمة الفارك المسلحة.