تشهد ولايتا نيويورك وميشيغن والعاصمة واشنطن، في الولايات المتحدة، تظاهرات حاشدة جابت الشوراع منددة بعنصرية ووحشية كيان الاحتلال الإسرائيلي تجاه ما يرتكبه من مجازر بحق الشعب الفلسطيني.


وأغلق مئات المتظاهرين والناشطين جزءاً من الجادة الثانية (نيويورك) أثناء تجمعهم أمام البعثة الإسرائيلية لدى الأمم المتحدة، للتعبير عن غضبهم من إسرائيل والدفاع عن حركة المقاومة الفلسطينية.

وفي واشنطن، نظّم مناصرو فلسطين فعالية احتجاجية أمام السفارة الإسرائيلية، تنديداً بالصمت الأميركي تجاه الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين في غزة والقدس المحتلة.