نشرت حسابات مقرّبة من تنظيم «الدولة الإسلامية ــ ولاية غرب أفريقيا» (ISWAP)، بياناً تزعم فيه أنها قتلت 30 جندياً من الجيش النيجيري في ولاية برنو، في شمال شرقي نيجيريا.


ووفقاً للبيان الذي صدر اليوم، قُتل الجنود خلال صدّ مسلّحي التنظيم هجوماً للجيش النيجيري قرب بلدة وولغو، في الولاية، حيث تخلل الاشتباكات تفجير سيارتين مفخختين يقودهما انتحاريان، هما أبو بكر الصديق وبانا جند الله.

وادّعى البيان أنه تم تدمير أربع مركبات عسكرية للجيش خلال المعركة التي جرت أمس.

وجاء البيان بعد ساعات قليلة على وقوع اشتباكات بين الجيش وبعض الجماعات المتمردة في بلدة تشيكينغودو، وهي تتبع منطقة مارتي التابعة لولاية برنو.

وبحسب موقع «صحارى ريبورترز» فإن بلاغاً عسكرياً أكّد إصابة سبعة جنود بجروح خلال الاشتباكات في مارتي.

ويعدّ تنظيم «الدولة الإسلامية ــ ولاية غرب أفريقيا»، أبرز الجماعات المسلحة التي تنشط في نيجيريا، وهي كانت تُعرف سابقاً باسم «جماعة أهل السنّة للدعوة والجهاد»، ونشأت كفرع منشقّ عن جماعة «بوكو حرام» في عام 2016.