سوريا


يضع الأسد الحزب أمام معادلة جديدة قوامها أنه أصبح سواسية مع الأحزاب الأخرى (سانا)

بعد تأخر سنتين، أبصر المؤتمر الـ11 لحزب البعث النور. مؤتمر اختلف عن سابقيه:
«انقلاب أبيض» أسقط الحرس القديم، كما أن الرئيس بشار الأسد وضع حزبه أمام معادلة جديدة، تستند إلى أنّ الطريقة الوحيدة لإثبات «البعث» وجوده بها مرهونة بقدرته على إقناع الشعب به وبإنجازاته

بعد تأخر دام أكثر من عامين لأسباب أمنية وسياسية، حزم أخيراً الرئيس السوري بشار الأسد أمره، وأعطى الضوء الأخضر لعقد المؤتمر الحادي عشر للقيادة القطرية لحزب البعث. وبحسب «مصطلحات البعثيين»، انتهى المؤتمر إلى «نتيجة تاريخية» تمثلت في تغيير قيادته المنتمية إلى بيئة الحرس القديم، وذلك لمصلحة انتخابه قيادة جديدة شابة. وثمّة ميل واسع داخل «البقية» من قواعد البعث للنظر إلى ما حصل على أنه «انقلاب أبيض» داخل الحزب. أحد أعضاء القيادة القطرية الجديدة، يصفه بأنّه أكثر من «حركة تصحيحية» وأقل من «فايسبوك بعثي».

العدد ٢٠٥٨

حتى إعداد هذا التقرير، كان الدولار يتابع رحله سيره نزولاً أمام الليرة، على نحو أرعب المضاربين وأفرح غالبية السوريين، وسط تمنيات بانعكاس هذا الانخفاض، سريعاً، على أسعار السلع

دمشق | لم يكن أشدّ المتفائلين بالإجراءات الحكومية وقدرة مصرف سوريا المركزي على التدخل، يتوقع هذا الانهيار الكبير والسريع في سعر صرف الدولار أمام الليرة. انهيار أشبه بوقوع أحجار الدومينو، بدأ من حدود 330 ليرة مطلع الأسبوع الحالي، بشكل يومي وآني، ليصل حتى اليوم (أمس) إلى ما يقارب 170 ليرة.

العدد ٢٠٥٨

وفاءً لتضحيات الشعب السوري ومعاناته الطويلة و استبساله في مقاومة الطغيان و العسف، و بالنظر إلى المستجدات الميدانية و الإقليمية و الدولية و ما يمكن أن تسفر عنه خلال الأسابيع والأشهر القادمة على الصعيدين السياسي و العسكري، وانطلاقاً من وثيقة العهد الوطني التي أقرها مؤتمر المعارضة الوطنية في القاهرة بتاريخ 3 تموز 2012، يعلن الموقعون على هذا البيان، من كتاب و فنانين و عاملين في مختلف الحقول الثقافية:
أولاً: تمسكهم بالمبادئ التي انطلقت منها الثورة الشعبية في آذار 2011، و التي لخصتها شعارات الحرية و الكرامة و العدالة الاجتماعية و الوحدة الوطنية

العدد ٢٠٥٨

تنسيق إسرائيلي ـ أميركي في ما خص تزويد دمشق صواريخ «إس 300» (أ ف ب)

بين تفاؤل روسيا بشأن امكان عقد مؤتمر «جنيف 2» في أيلول المقبل، واستبعاد وزير الخارجية الأميركية جون كيري امكان إقامة منطقة عازلة على الحدود السورية الأردنية، تقف بريطانيا بين خطين، أولهما استبعاد تسليح المعارضة نهائياً، وثانيهما خيار التدخل العسكري لمنع وصول السلاح الكيميائي إلى تنظيم «القاعدة».

العدد ٢٠٥٨

أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية الجنرال مارتن ديمبسي، أمس، أمام لجنة من مجلس الشيوخ، أن إدارة الرئيس باراك أوباما، تدرس استخدام القوة العسكرية للتدخل في سوريا، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الكويتية.

العدد ٢٠٥٨

أحمد الجربا في وثائق الأمن السوري


اشترت السعودية كمّاً من صواريخ «ميلان» أُرسلت بجهد فرنسي إلى سوريا (أ ف ب)

كيف تقرأ دمشق اللحظة الراهنة في الأزمة السورية، من تغيير
قيادة «الائتلاف» مروراً بتغيير قيادته الحزبية القطرية، وصولاً إلى «جنيف ٢» وما يظهر أنه بداية حرب اقتصادية على سوريا، تلعب السعودية رأس الحربة فيها بتواطؤ لبناني

تزامن على نحو غير مقصود خلال الأيام الماضية، مشهدا قيام كل من حزب البعث و«الائتلاف» السوري المعارض بانتخاب قيادتين جديدتين لهما. وحجم التغيير الكبير الذي شهدته القيادتان، قاد إلى استنتاج أساسي، وهو اعتراف البعث والائتلاف ــ كل منهما لأسبابه ــ بأنّ نموذجه بهت وصار بحاجة إلى تجديد جوهري على مستويي الأداء والقيادة.

العدد ٢٠٥٧

كشفت صحيفة «الجمهور» اليمنية، قبل أيام، نقلاً عن «مصادر قبلية»، عن عملية استقطاب واسعة ليمنيين من قبل المملكة العربية السعودية بغرض تجنيدهم للقتال في سوريا إلى جانب المعارضة المسلحة.

العدد ٢٠٥٧

في أوضح تعبير عن قرار أكراد سوريا المشاركة في قتال المجموعات المسلحة، نجحت وحدات الحماية الشعبية التابعة لهم في السيطرة بالكامل على مدينة رأس العين، في خطوة تبدو مرتبطة عضوياً بتعثر جهود المصالحة بين حكومة أنقرة وأكراد تركيا

سيطرت «وحدات الحماية الشعبية» الكردية YPG على مدينة رأس العين (سري كانيه) الحدودية مع تركيا، بالكامل، بعد طرد كافة الكتائب المسلحة الموجودة هناك.
وقال أحد قادة قوات YPG لموقع إخباري كردي (ولاتي نت): «إنّنا سيطرنا على المدينة برمتها، والمعبر بيد قواتنا»، مشيراً إلى أنّ «بعضاً من المسلحين سلموا أنفسهم، والبعض الآخر فرّ من المدينة، بعد وقوع عشرات القتلى والجرحى بين صفوفهم». وجاء ذلك بعد اعتقال «جبهة النصرة» في المدينة ثلاثة كوادر من YPG، أول من أمس، عند دوار البريد، وبعدها أُطلق سراح الموقوفين.

العدد ٢٠٥٧

داخل المخيّم قرب مسجد فلسطين (الأخبار)

مئات الأهالي ظلوا حتى اليوم في حصار مخيم اليرموك مع اشتداد المعارك جنوب دمشق، كيف يعيش الناس حين تغيب أبسط شروط الحياة؟

مخيم اليرموك | لم يبقَ من سكان جنوب العاصمة إلا ربعهم تقريباً، رفضوا النزوح، إمّا لعدم مأوى لهم خارج مناطقهم، أو أنهم حاضنة اجتماعية للمعارضة المسلحة التي تفرض سيطرتها على أحيائهم. هذا ما تبدو عليه حال مخيم اليرموك اليوم (جنوب دمشق)، فالأخبار القادمة من هناك تشير إلى أن عدد السكان الحالي يصل إلى مئة ألف نسمة تقريباً. وقبل أن يصل الصراع المسلح إلى المخيم، كانت المنطقة تغص بأكثر من مليون نسمة يشكل منها الفلسطينيون السوريون حوالى عشرين بالمئة.

العدد ٢٠٥٧

فاخر وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، بمساعدات بلاده التي وصفها بالضخمة للمعارضة السورية، مقراً «بأنّ هناك قدراً كبيراً من الأسلحة يصل إلى المسلحين»، في وقت يصرّ فيه وزير الخارجية البريطاني، وليام هيغ، على قدرة بلاده على تسليح المعارضين. وقال كيري، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الأردني ناصر الجودة في عمان، رداً على سؤال بشأن تقوية المعارضة السورية والتعهدات التي أطلقت أخيراً في الدوحة بشأن دعمها: «إنني فخور بأن أقول إنّ الولايات المتحدة قدمت مساعدات إنسانية ضخمة وأخرى مباشرة لائتلاف المعارضة، وقدمنا أيضاً دعماً للائتلاف العسكري».

العدد ٢٠٥٧

نشرت صحيفة «دايلي ميرور» البريطانية معلومات أكّدت عبرها أنّ مستشار رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، لينتون كروسبي، استطاع التأثير على قرارات كاميرون، حول كثير من السياسات الخارجية، وخصوصاً بعدما كان يعمل مستشاراً لدى «المجلس الوطني السوري» المعارض.

العدد ٢٠٥٧

لا علاقة لشهر رمضان بقلّة عدد زوار المنتجعات السياحية في اللاذقية. الأمر على هذه الحال منذ بداية الأحداث الدامية التي جعلت من المدينة مركز إيواء للنازحين ومجلس عزاء كبير لأهالي الشهداء

اللاذقية | لا يزال البحر بالنسبة إلى أهالي اللاذقية فرصة للتأمل. ومن يرغب في ممارسة السباحة والاسترخاء على شاطئ المدينة الساحلية يمكنه الحصول على عرض أسعار مغرٍ لدى أحد المنتجعات السياحية، التي تعاني من قلة الزوار. ما من داعٍ لبحث أسباب انعدام السياحة في البلاد. الأزمة واضحة.

العدد ٢٠٥٧

قيّد الجيش السوري حركة المسلحين بين أحياء جوبر والقابون وزملكا وحرستا (سانا)

تشكل المعركة التي يخوضها الجيش السوري في القابون خطوة ضرورية لإحكام الطوق حول الغوطة الشرقية التي تمثل الثقل الأساسي للمعارضة المسلحة في ريف دمشق في ظل انقسام المدنيين هناك بين مؤيد للتدخل ومتخوف من نتائجه

دمشق | يشكّل حي القابون أهم البوابات الشمالية للعاصمة السورية دمشق. وهو من أولى المناطق التي خرجت فيها التظاهرات الاحتجاجية في بداية الأحداث السورية. التوجه نحو التسلّح في الحي لم يكن مفاجئاً، بل أخذ طابعاً تصاعدياً، في البداية كان يُمارَس تحت غطاء حماية التظاهرات السلمية من تجاوزات الأجهزة الأمنية. ثمّ ما لبثت أن تحولت القابون إلى ساحة حرب دامية، قدَّرت مصادر غير حكومية عدد ضحاياها بـ600 قتيل، من أصل 50 ألفاً يقطنون الحيّ.

العدد ٢٠٥٦

نيويورك | كل طرف ينتظر أن يصرخ الطرف الآخر معلناً العجز عن تحمل نيران الأزمة السورية التي تزداد استعاراً. ويأتي دور مجلس الأمن الدولي لا لتخليص سوريا مما وصلت إليه، بل لاستخدامه منبراً للضغط على الطرف الآخر لكي يفوز إعلامياً حيث تفشل القوى المسلحة على الأرض. وهذا ما فعلته الولايات المتحدة التي تترأس مجلس الأمن الدولي هذا الشهر، وهو ما فعلته دول أخرى كبريطانيا من قبلها.

العدد ٢٠٥٦

أفاد موقع صحيفة «يديعوت أحرونوت» أنّ مسلحان سوريان، يشتبه بانتماءها للمعارضة، تسلّلا نحو موقع للجيش الإسرائيلي في جنوب الجولان المحتل في وقت متأخر ليل أمس. وخلال دورية روتينية للجيش، لاحظ الجنود المشتبه بهم وتبادلوا اطلاق النار معهم، يضيف الموقع.وبعد اكتشاف المشتبهان بهما، هوجمت الوحدة الإسرائيلية بالنيران، ولم يبلّغ عن وقوع إصابات أو أضرار. وأشار الموقع العبري إلى أنّ المسلحان تمكنا من الفرار.

العدد ٢٠٥٦
لَقِّم المحتوى