مجتمع واقتصاد


(هيثم الموسوي)

خطا مجلس الوزراء أمس الخطوة الاولى نحو تطيير سلسلة الرتب والرواتب، ومعها كل الإجراءات الضريبية التي تمس أرباح المصارف وشركات الاموال والريوع العقارية. فبعدما كانت الحكومة تناقش مبدأ السلسلة وتبحث في الإجراءات الضريبية، جرى «اكتشاف» أن السلسلة محالة على مجلس النواب منذ العام 2014، وكذلك الضرائب المشار إليها. فتم تأليف لجنة تضم الوزيرين علي حسن خليل وجمال الجراح ورئيس لجنة المال والموازنة ابراهيم كنعان لبحث الأمر. واتفقت اللجنة على إبقاء ملف السلسلة في مجلس النواب، «بهدف عدم العودة إلى بحثها في الحكومة وفي اللجان النيابية». وبناءً على ذلك، دعا رئيس مجلس النواب نبيه بري إلى عقد جلسة للجان المشتركة الأسبوع المقبل، لإعادة بحث السلسلة والإجراءات الضريبية، ما يعني إعادة البحث «من الصفر»، وإلغاء ما تم التصويت عليه في الهيئة العامة وإقراره من دون إصداره بقانون. وهذا المسار الجديد توّجَه مجلس الوزراء أمس بترحيل البنود الضريبية المتصلة بتمويل سلسلة الرتب إلى مجلس النواب، وركّز «جهوده» على درس الضرائب غير المتصلة بها. الحصيلة لم تصب في مصلحة المستهلكين والفقراء إذ إن البنود التي تمسّ المضاربين والتهرّب الضريبي عبر شركات الأوف شور، وتلك التي تضرب البيئة، تأجّلت أو ألغيت، فيما أقرّت رسوم السير وأبقي النقاش مفتوحاً بشأن فرض رسم على استهلاك المازوت نسبته 4%!

العدد ٣١١٧

من المُقرّر أن يُنشر قانون الإيجارات الجديد في الجريدة الرسمية، اليوم. وذلك بعدما انتهت المهلة القانونية لردّه إلى مجلس النواب من قبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، والمُحدّدة بثلاثين يوماً. وكان مجلس النواب قد أقرّ في جلسته المنعقدة في 19 كانون الثاني الماضي، تعديلات لجنة الإدارة والعدل النيابية على القانون وأحاله على رئيس الجمهورية للتوقيع عليه.

العدد ٣١١٧

أبقى القانون على سرية محاضر اللجان النيابية واستثنى المحاكم الطائفية (مروان طحطح)

إقرار مجلس النواب اللبناني قانون الحق في الوصول إلى المعلومات، استغرق نحو ثماني سنوات، منذ اقتراحه عام 2009. وفيما يحتفي بعض الناشطين والناشطات بإصدار القانون، تُحذّر جهات قانونية من بعض البنود التي طدُسّت» فيه. هذه البنود قد تُلغي بطبيعتها «روحية» القانون القائمة على تعزيز الشفافية وتفعيل مبادئ المحاسبة. ولعلّ «المفارقة» الكبرى التي يحويها القانون هي ربط مسألة أساسية في تنفيذه بهيئة غير موجودة، أو بمعنى أوضح، هيئة ينص عليها اقتراح قانون لم يبتّه مجلس النواب بعد، فضلاً عن تعزيز «حصانة» المحاكم الطائفية عبر استثنائها من القانون، من دون أي تبرير معلن!

"في توجّه غير مسبوق، أناط القانون مهمة أساسية في سياق تنفيذه بهيئة غير موجودة". يختصر هذا التعليق الذي نشرته "المُفكرة القانونية" تعقيباً على إصدار مجلس النواب اللبناني في 19/1/2017، "العلّة" الأبرز التي تكمن في خفايا القانون المُندرج ضمن قوانين "مكافحة الفساد".

العدد ٣١١٦

(مروان طحطح)

في 15 آذار الجاري ينتخب المجلس التنفيذي للاتحاد العمالي العام 12 عضواً، ينتخبون من بينهم رئيساً للاتحاد. القوى السياسية المسيطرة على الاتحاد لم تتفق على اسم المرشح للرئاسة بعد، إلا أن الجميع يعلم أن «فيزا» رئاسة الاتحاد تمرّ عبر عين التينة، نظراً إلى سيطرة حركة أمل على الغالبية العددية من المجلس التنفيذي. تأتي هذه الدعوة لانتخاب 12 عضواً، من بينهم رئيس للاتحاد، بعد 15 سنة على انتخاب غسان غصن رئيساً للاتحاد. غصن انتقل من هذا الموقع في 18 أيار 2016 إلى الأمانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، تاركاً وراءه اتحاداً عمالياً مهترئاً تقبض عليه الأحزاب، فيما يستعمل كأداة حصرية لأهداف ترسمها بعض المرجعيات السياسية. وفي هذا الإطار، استخدم الاتحاد لتنفيذ تظاهرات واعتصامات وإضرابات تكون موجّهة ضد جهات سياسية مناوئة.

العدد ٣١١٦

(هيثم الموسوي)

اندلعت أمس جولة اشتباك جديدة بين «Mtv» و«الجديد». الاشتباك كان مباشراً هذه المرة، ودارت رحاه بين المتصارعين في شارع بلس ــــ الحمرا. بدأت الحكاية مع خبر عاجل أرسلته «Mtv» يفيد باحتجاز فريق عملها من قبل عناصر أمن فندق يملكه تحسين خياط في الحمرا، قبل أن تفتح القناة هواءها من أمام ثكنة حبيش للتنديد بـ «زعران تحسين خياط»، بحجة أن عناصر الأمن المكلفين بحماية الفندق احتجزوا فريق تصوير تابع للقناة.

العدد ٣١١٦

لا يزال الأهالي يرفضون إخلاء بيوتهم قبل بدء عملية الترميم (هيثم الموسوي)

خلال ثلاثة أشهر، تعرّضت ثلاثة مبان لخطر السقوط والانهيار، أي بمعدل مبنى واحد كل شهر. هذه الأحداث تعيد طرح ملف المباني المعرّضة للانهيار والمُقدّرة بأكثر من 16 ألف مبنى. كذلك تُعيد طرح الخلل المؤسساتي والفساد الذي يفتك بقطاع البناء في لبنان عموماً، وفي بيروت خصوصاً

في 1 كانون الأول الماضي، أُخلي مبنى العيتاني في المصيطبة بسبب خطر تعرّضه للانهيار. بعد أقل من شهر، وفي 30 كانون الثاني، أُخلي مبنى "الشدياق" في منطقة المتحف للسبب نفسه.

العدد ٣١١٥

د. حسين طرّاف

لطالما شكّل نظام السرية المصرفية في لبنان غطاءً لمن يريد القيام بعمليات تبييض الأموال. فقد تمتع هذا النظام بمزايا تُسهل القيام بعمليات تبيض الأموال والتهرب الضريبي، مثل الاستعمال الكثيف للنقد الأجنبي والتحويل دون قيد أو شرط وتجيير الشيكات عدة مرات والإيداع النقدي دون ضوابط وإمكانية فتح حسابات مصرفية مُرقمة... وهذا كله تحت غطاء من السرية المصرفية المُطلقة.

العدد ٣١١٥

تواجه وزارة المال استحقاقات لسندات الدين بالعملات الأجنبية بقيمة تصل إلى 4.8 مليارات دولار(هيثم الموسوي)

أنهت وزارة المال استعداداتها لإصدار سندات دين حكومية بالدولار (يوروبوندز) في آذار المقبل. لُزِّم هذا الإصدار لأربعة مصارف، وتقرر أن يكون بقيمة 1,6 مليار دولار، إلا أنَّ مصادر مطلعة قالت إنَّ الاكتتابات ستكون أكبر، وقد يُقفل الإصدار على 2.5 مليار دولار.

العدد ٣١١٥

33% هي نسبة التخفيض الإجماليّة التي ستطال معدّل الفائدة على القروض السكنيّة الممنوحة من المؤسّسة العامّة للإسكان بالشراكة مع المصارف اللبنانيّة المتعاونة معها لمدّة 30 عاماً، وذلك بدءاً من تاريخ أمس، بحسب ما أشار وزير الشؤون الاجتماعيّة بيار بو عاصي، خلال مؤتمر صحافي عقد في الوزارة، بصفته وزير الوصاية على هذه المؤسّسة العامّة، التي تقدّم قروضاً سكنيّة لذوي الدخل المتوسط والمحدود من موظّفي القطاعين العام والخاصّ وأصحاب المهن الحرّة، مع إعفائه من رسوم التسجيل في الدوائر العقاريّة ومن رسوم الرهن وفكّ الرهن والطوابع الماليّة.

العدد ٣١١٥

اشترت متّى الشقة من ضاهر التي نظّم لها جنجنيان وكالة لبيع العقار (مروان بو حيدر )

دفع طوني دريان ودجويس متّى 300 مليون ليرة ثمن شقّة وسُجّلت باسميهما، إلا أنهما لم يتسلّماها بعد، لأنّ المالك السابق، النائب في كتلة القوات اللبنانية، شانت جنجنيان، يرفض إخلاءها. يدّعي النائب أنه لا يحتل الشقة وإنما هو ضحية عملية نصب، بطلتها إليانا ضاهر، مالكة كونتوار E&G للتسليف، الفارّة من وجه العدالة

يواجه نائب حزب القوات اللبنانية عن قضاء زحلة، شانت جنجنيان، دعوى قضائية، يُطلب منه بموجبها إخلاء المنزل الذي يسكن فيه، في منطقة البوشرية العقارية، والمملوك حالياً من قبل السيّدة دجويس متّى. الأخيرة اشترت كامل القسم 13 (2400 سهم) من العقار رقم 2753، بتاريخ 12/1/2016 ونُظّم لهذه الغاية عقد بيع ممسوح سُجل لدى أمانة السجل العقاري في المتن وتمّ استصدار سند تمليك قسم خاص رقمه 278.

العدد ٣١١٤

قالوا إنّ حرش بيروت أصبح (عاد) لكلّ الناس. مرحى مرحى، فرِحنا، وقلنا لنذهب إليه. هناك، هجمت علينا الكلاب "الشاردة"! أب وطفله يمشيان تحت صنوبر "الغابة" العتيقة، فإذا بكلاب شرسة، نباحها أشبه بالزمجرة، تركض نحوهما. ظنّها الصغير تلاعبه، فتقدّم نحوها، لولا أن سحبه والده. وقفت مكشّرة عن أنيابها. لم تبتعد إلا بعد رشقها بالحجارة، وردّ العواء بعواء، والتكشير بتكشير، مع ترديد "وشت وشت وشت".

العدد ٣١١٤

تشغل جدول الأعمال النفطي في لبنان قضايا عديدة، يدور معظمها حول الصياغات القانونية والتنظيمية اللازمة لإطلاق القطاع. تتعامل الأسئلة المطروحة مع حاجات الشركات والمستثمرين المحتملين وهواجسهم التي لا يمكن تجاهلها، دون أن تندرج ضمن رؤية عامة لمستقبل القطاع وأهدافه البعيدة وخياراته الأساسية.

العدد ٣١١٤

(مروان طحطح)

لا تزال أعمال بناء مشروع "إيدن باي ريزورت"، المعروف بمشروع "الايدن روك"، مُستمرة على موقع شاطئ الرملة البيضا، على الرغم من مُضي أكثر من أسبوعين على صدور قرار مجلس شورى الدولة القاضي بوقف تنفيذ رخصة بناء المشروع.
وكان مُحافظ مدينة بيروت، القاضي زياد شبيب قد أعطى لـ"الشركة العقارية السياحية ايدن روك ش.م.ل." في أيلول الماضي رخصة البناء على العقار 3689/ المصيطبة، بحجة أن العقارات المزمع إنشاء المشروع عليها "أملاك خاصة وطبيعتها صخرية".

العدد ٣١١٣

تتوزّع عائدات الضرائب بين صناديق القضاة والأمن الداخلي بدل تخصيصها لتحسين السلامة المروريّة (مروان طحطح)

منذ بدء تطبيق قانون السير الجديد في نيسان 2015، تغيب أي استراتيجيّة وطنيّة علميّة عن عمل المولجين بتطبيق القانون، لتحقيق الأهداف الرادعة التي أوجد لأجلها، وتسعى إلى تغيير سلوك السائقين بما يرفع مستوى الأمان على الطرقات، لتصبّ في المقابل في صالح تكثيف جباية الغرامات، التي يبلغ معدّلها نحو ألف غرامة تسطّر يومياً، غالباً ما تطال مخالفات من نوع القيادة دون دفع رسوم الميكانيك والتوقف في الأماكن الممنوعة وغيرها، وتصبّ النسبة الأكبر من عائداتها في صناديق خاصّة للقضاة وقوى الأمن الداخلي، بدلاً من الاستفادة منها لصيانة الطرقات وتطوير معايير السلامة المروريّة

رفض مجلس النواب في جلسته التشريعيّة الأخيرة النظر باقتراح معجّل مكرّر حول مشروع قانون قدّمه النائب، سيرج طورسركيسيان، ويقضي بتعديل المادّة 374 من قانون السير رقم 243، لتخفيض الغرامات المُترتبة عن المخالفات المروريّة بنسبة 50%، والتي تعدُّ من الأعلى في المنطقة نسبة إلى الحد الأدنى للأجور. حسناً لم يُعبّر غالبية النواب عن رفضهم الاقتراح صراحة، وإنّما أُحيل مشروع القانون إلى مقبرة المشاريع، أي إلى لجنة برلمانيّة، بحجّة دراسته قبل البتّ به.

العدد ٣١١٢

قام ميخا بنزع الشمع الأحمر ثلاث مرات من دون أن يتمكن أحد من إيقافه

ميخا هو البطل؛ يحفر ميخا الجبال، حفر في جبل فقرا في كفردبيان خمسة قبور: قبر لقرارات الوزير نهاد المشنوق، وقبر لقرارات البلدية، وثلاثة قبور للشمع الأحمر. وحين يطرأ طارئ، يذهب ميخا بنفسه إلى مخفر عيون السيمان ويكتب عنواناً لإفادته «إفادة مخالف» يقول فيها إن الجيش اللبناني وتحديداً فوج المجوقل يقف خلف جرائمه البيئية

لا يتعلق الأمر هذه المرة بشقيقة أحد رؤساء الجمهورية أو شقيق أحد النواب أو أحد أصحاب المنتجعات السياحية الذين يشقون الطرقات إليها ويعبدونها وينيرونها على حساب المكلف اللبناني، حتى النائب السابق فريد هيكل الخازن يشكر ربه لأن الأمر لا يتعلق هذه المرة بأحد المحسوبين عليه.

العدد ٣١١٢
لَقِّم المحتوى