هند صبري ومحمد الأحد الأفضل في «مهرجان الإسكندرية»



هند صبري في مشهد من «زهرة حلب»

فاز الفيلم التونسي «زهرة حلب» (إخراج رضا الباهي) الذي تؤدي بطولته هند صبري (الصورة) بجائزتي أفضل ممثلة وأفضل مخرج ضمن فعاليات الدورة 33 من «مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط» التي اختتمت مساء أمس الخميس.

تعليقاً على الفوز، قالت الممثلة التونسية في كلمة مكتوبة أرسلتها إلى المهرجان لعدم استطاعتها حضور احتفال الختام لدواعي السفر إنّ «فرحتي لا توصف بهذه الجائزة التي منحتموني إياها وأعتذر عن عدم وجودي شخصيا لتسلمها لأني للأسف خارج البلاد لكن قلبي إسكندراني اليوم»، مضيفةً: «أود أن أشكر لجنة التحكيم، وطبعا المخرج رضا الباهي الذي أعادني إلى السينما التونسية بشخصية «سلمى» في هذا الشريط الذي اعتبره محطة مهمّة في مشواري وأشكركم على تتويج هذه المرحلة بجائزة أفضل ممثلة في هذا المهرجان العريق». يطرح الفيلم موضوع تسفير الشباب من أجل «الجهاد» في سوريا، من خلال قصة أم تونسية تُدعى «سلمى» تعمل ممرضة، تزوّجت في سن مبكرة وتعيش مع ابنها «مراد» (باديس الباهي) الذي تطرّف دينياً بعد معاناته من مشاكل نفسية قبل أن يقرّر الذهاب إلى سوريا. تقرّر «سلمى» خوض رحلة للانضمام إلى «جبهة النصرة» على أمل أن تجد «مراد» وتتمكن من إعادته إلى حياته الطبيعية، غير أنّها تقع أسيرة لدى تنظيم إرهابي.
على خط موازٍ، انتزع الفيلم الكرواتي «وزارة الحب» للمخرج بافو مارينكوفيتش جائزة «أفضل فيلم» في المهرجان، فيما ذهبت جائزة «أفضل ممثل» للسوري محمد الأحمد عن دوره في فيلم «رجل وثلاثة أيام»، في الوقت الذي فاز فيه الإسباني خوسيه راموس بجائزة «أفضل سيناريو» عن فيلم «في سرية تامة». ونالت جائزة «العمل الأوّل أو الثاني» المخرجة المغربية خولة بن عمر عن فيلمها «نور في الظلام»، كما منحت لجنة تحكيم المسابقة الرسمية جائزتها الخاصة للفيلم الإيطالي «عيد الميلاد الماضي» (إخراج كريستيانو بالير).
أما الفيلم الفرنسي «نجمة النهار»، فحصد جائزة «أفضل إنجاز فني» لمديرة التصوير ناتالي ديوران.
وفي مسابقة «نور الشريف للفيلم العربي»، فاز الفيلم اللبناني «نور» (إخراج خليل زعرور ــ بطولة فانيسا أيوب) بجوائز «أفضل سيناريو» و«أفضل ممثلة» و«أفضل فيلم»، فيما ذهبت جائزة «أفضل ممثل» للسوري أيمن زيدان عن دوره في فيلم «الأب» (إخراج باسل الخطيب) الذي نال بدوره جائزة لجنة التحكيم. أما جائزة «العمل الأول»، فكانت من نصيب الشريط السوري «ماورد» إخراج أحمد إبراهيم أحمد، وحصل الفيلم الجزائري ــ التونسي «أوغسطينوس ابن دموعها» للمخرج المصري سمير سيف على جائزة «الإنجاز الفني».
في احتفال الختام، قال رئيس المهرجان الناقد الأمير أباظة رئيس المهرجان الذي أقيم في «مركز المؤتمرات» في «مكتبة الإسكندرية» إنّ أيام الحدث «مرّت بين المتعة والدهشة والفن... واليوم نختتم فعاليات دورتنا بعد ستة أيام عشناها في أحضان هذه المدينة الساحرة وشعبها الكريم المضياف». المهرجان الذي جرت فعالياته بين 7 و12 تشرين الأوّل (أكتوبر) الحالي بمشاركة 80 فيلما من 25 دولة، كرّم الممثلة الإيطالية عايدة فولش إلى جانب عدد من الرعاة والداعمين من بينهم وزير الثقافة حلمي النمنم.

MINISTRY OF LOVE - Trailer from TeleFilm on Vimeo.

نجوم
العدد ٣٢٩٧ الجمعة ١٣ تشرين الأول ٢٠١٧
ويب خاص بالموقع

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]