الدوري يعود من خارج بيروت



يلتقي الراسينغ مع الصفاء في لقاء ليلي اليوم عند الساعة 21.45 (أرشيف)
عبد القادر سعد

تنتهي استراحة الدوري اللبناني لكرة القدم، التي فرضها استحقاق منتخب لبنان، اليوم مع افتتاح الأسبوع الرابع، الذي ستقام جميع مبارياته خارج العاصمة، بلقاء الشباب العربي السادس بأربع نقاط مع ضيفه التضامن صور الأخير بنقطة واحدة على ملعب بحمدون عند الساعة 15.30. لقاء مهمّ للضيف الصوري الذي يقبع في المركز الأخير بتعادل وحيد في ثلاث مباريات. لكن الترتيب والنتائج لا يعكسان واقع التضامن الفني الحقيقي، وبالتالي يأمل جمهوره أن يعود اللاعبون بنقاط المباراة إلى صور ومغادرة المركز الأخير.

المهمة لن تكون سهلة أمام صاحب الأرض الذي يسعى إلى استعادة نغمة الفوز بعد السقوط المخيب أمام النبي شيت في الأسبوع الأول، وإثر البداية الجدية بالفوز على الإصلاح والتعادل مع الصفاء. الأخير سيلعب اليوم أيضاً مع مضيفه الراسينغ على ملعب صيدا عند الساعة 21.45 في لقاء تعويض أيضاً للصفاويين بعد الخسارة المفاجئة أمام طرابلس في الأسبوع الثالث والتراجع إلى المركز الخامس برصيد 4 نقاط.
وسيصطدم الطموح الصفاوي بخصمٍ عنيد يبحث عن فوزه الأول في البطولة بعد ثلاث تعادلات مع الإخاء الأهلي عاليه والأنصار والإصلاح، حيث يحتل المركز التاسع بثلاث نقاط.
وتستكمل المرحلة الرابعة غداً السبت بلقاءي الإصلاح البرج الشمالي العاشر بنقطتين مع ضيفه النجمة الثالث بأربع نقاط على ملعب صور عند الساعة 15.30. لقاء ستكون العين عليه على أكثر من صعيد، الأول جماهيرياً حيث ستقام المباراة من دون جمهور، وبالتالي سيترقب المتابعون كيف سيكون ردّ الفعل مع كلام عن نية لكسر القرار، وهو ما حذّر منه الاتحاد بالتلويح بتخسير الفريق الذي لن يلتزم. فالإصلاح أيضاً يأتي إلى اللقاء بعد سلسلة عقوبات اتحادية اتُّخذت بحقه مع إيقاف مدربه خليل وطفة والإداري طلال الزيات ستة أشهر ولاعبه محمد رضا ثلاث مباريات بعد الأحداث التي شهدها لقاء الفريق مع الراسينغ في الأسبوع الثالث. وعليه، فإن الفريق لا يتحمل أية أعمال مخالفة للقانون قد يدفع ثمنها على صعيد النقاط.
نقطة أخرى ستكون محطّ اهتمام، هي الصورة التي سيظهر النجمة عليها بعد الخسارة المدوية أمام الأنصار 1 - 5 في الأسبوع الثالث، ومعرفة ما إذا كان المسؤولون في النادي قد نجحوا في إخراج لاعبيهم من صدمة الخسارة. لكن النجمة سيخوض اللقاء بغياب لاعبَين أساسيَّين هما نادر مطر وحسن معتوق بسبب الإصابة، وبالتالي سيكون الأداء الفني تحت المجهر أيضاً لمعرفة ما إذا كان المدرب جمال الحاج قادراً على إيجاد البدلاء.
ويلعب غداً أيضاً عند الساعة 15.30 الإخاء الأهلي عاليه، الحادي عشر بنقطتين، مع الأنصار المتصدر بسبع نقاط على ملعب بحمدون. لقاء تعزيز الصدارة للأنصار مقابل السعي وراء النقاط لمغادرة المركز ما قبل الأخير.
ويختتم الأسبوع الرابع الأحد بلقاءي النبي شيت الوصيف بسبع نقاط مع ضيفه طرابلس السابع بأربع نقاط عند الساعة 15.30 في البقاع. صاحب الأرض سيتسلح بالجمهور والملعب لتحقيق فوزه الثالث فيما يسعى طرابلس للعودة بنقطة على الأقل والحفاظ على الجرعة التي حصل عليها الفريق بالفوز على الصفاء.
المباراة الأخيرة ستكون أبرز مباريات المرحلة بين السلام زغرتا الرابع برصيد أربع نقاط مع ضيفه العهد الثامن بثلاث نقاط الذي سيفتقد قائده حسين دقيق الموقوف اتحادياً. ولا يملك العهد سوى خيار الفوز حتى يستعيد بعض أنفاسه في ظل ثلاثة تعادلات في الدوري، وهو أمر لا يمكن أن يقبله أي عهداوي يراهن على فريقه بأن يحتفظ بلقبه هذا الموسم.
أما السلام فلن يكون خصماً سهلاً على أرضه وأمام جمهوره، إذ سيكون التعادل أقل طموحاته رغم صعوبة المهمة، خصوصاً مع غياب قائده جان جاك يمين بداعي الإيقاف.

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]