فراس عنداري والشلّة وجدوا أنفسهم في فنّه الأصيل


نادين كنعان

كثيرون يعرفون أغنياته عن ظهر قلب ويتمايلون على أنغامها، من دون أن يعلموا أنّها تعود إليه أصلاً. ولأنّ كارم محمود شكّل حالة متفرّدة في الموسيقى الشعبية المصرية، وأغنى أرشيفها بأعمال لا تزال حيّة حتى اليوم، قرّرت مجموعة من الفنانين الشباب أن تحيّي المطرب والمحلّن المصري الراحل على طريقتها من خلال تقديم ثلاث حفلات خلال الشهر الحالي في «مترو المدينة» تحت عنوان «أمانة عليك».

بدءاً من الليلة، سيعيد فراس عنداري (الصورة) بصوته القوي الجمهور إلى الزمن الجميل، برفقة الموسيقيين: رضى بيطار (كمنجة)، وعماد حشيشو (عود)، وبلال بيطار (قانون)، وعلي الحوت (إيقاع). الفنانون الخمسة يشاركون المغنّي والباحث الموسيقي المصري مصطفى سعيد المصري في حفلاته منذ سنوات. عبر هذه التجربة الغنيّة، رأى هؤلاء أنّ أعمال كارم محمود هي الأقرب إلى أذواقهم في الموسيقى الشعبية. «أهمية هذا الفنان تكمن في أنّه لم يعمد إلى التغريب في موسيقاه. رغم أنّ غالبية الموسيقيين المصريين آنذاك لجأوا إلى ذلك، فاستخدموا مثلاً الغيتار الإلكتروني، أو الأورغ، أو الكمنجة في التوزيع»، يقول عنداري في اتصال مع «الأخبار». الفنان الذي لا يتعدّى عمره العشرين عاماً ويجيد العزف على العود، يضيف أنّه صحيح أنّ محمود «اضطر أحياناً إلى لعب القليل من موسيقى البوب، إلا أنّه حرص على فعل ذلك ضمن أسلوب قريب إلى التطريب».
أما الريبيرتوار الذي وقع عليه الاختيار للحفلات الثلاث المرتقبة، فيضم سبع أغنيات، هي: «أمانة عليك» (كلمات فتحي قورة، وألحان كارم محمود)، و«على شط بحر الهوا» (كلمات علي الشيرازي، وألحان محمود الشريف)، و«سمرا يا سمرا» (كلمات أحمد منصور، وألحان كارم محمود)، و«يا حلو ناديلي» (كلمات عبد الفتاح مصطفى، وألحان أحمد صدقي)، و«عيني بترفّ» (كلمات فتحي قورة، وألحان محمود الشريف)، و«عنّابي» (كامل الإسناوي، وأرحان حلمي أمين)، و«مشغول عليك» (كلمات فتحي قورة، وألحان أحمد صدقي). يؤكد فراس عنداري أنّ الأداء سيكون أميناً إلى النسخ الأصلية إلى درجة كبيرة: «الموسيقى هي نفسها، باستثناء بعض التعديلات البسيطة في ما يتعلّق بالعزف والآلات».
الشاب الذي لم يدرس الغناء بل الموسيقى العربية في المعهد العالي للموسيقى في «الجامعة الأنطونية»، لا يخفي ميله والعازفون الأربعة الآخرون إلى التركيز على الموسيقى العربية والطرب، موضحاً: «ليس من باب التعصّب. ببساطة، نحن نعرف هذا المجال جيّداً ونفهمه أكثر من غيره، لذلك نجيد ونستمتع بتقديمه». وفي هذا السياق، يلفت عنداري إلى أنه لا يرى تطوّراً «في المزج بين الشرقي والغربي. الأمر أقرب إلى لقاء ثقافات. التطوّر يأتي من الداخل، والموسيقى تشبه اللغة. لذلك أعتبر أنّه من الصعب خلط اللغات ببعضها البعض!».

حفلات «أمانة عليك»: اليوم و17 و24 آب (أغسطس) الحالي ــ التاسعة والنصف مساءً ــ «مترو المدينة» (الحمرا ــ بيروت). للاستعلام: 76/309363

يمكنكم متابعة الكاتب عبر تويتر | KanaanNadine@

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]