نانسي وراغب يشهدان على زفاف «عروس البقاع»


زكية الديراني

فتحت رئيسة «الكتلة الشعبية» ميريام سكاف «شهيّة» أهل مدينة زحلة (محافظة البقاع) على المهرجانات. فقد أعلنت قبل أشهر عن إطلاقها «مهرجانات زحلة الدولية»، ليفاجأ سكّان المدينة قبل أيام بوجود مهرجانين آخرين يستقبلان مجموعة فنانين. يدور حديث عن أسباب هذه «الموجة» الفنية التي تفوح منها رائحة الخلافات السياسية بين أبناء المدينة. لكن الجميع يتّفق على أن هذه السهرات تنعش زحلة وضواحيها التي تعيش صيفاً ملتهباً.

في الليلة الثانية من «مهرجانات زحلة الدولية» التي أقيمت أمس، كان الموعد مع إطلالة نانسي عجرم(الصورة) وراغب علامة. الثنائي الذي تجمعهما الـ«كاريزما» اللافتة، نجح كل واحد منهما وعلى إنفراد، بالتفاعل مع الجمهور. أحبّ القائمون على الحدث أن يكون إستقبالهم للفنانين مميزاً عن باقي المهرجانات. إذ يتمّ تكريم النجوم وتسليمهم درعاً من سكاف. تسلّمت نانسي الدرع وسط توتّر واضح على وجهها، قائلة «أخاف قبل صعود المسرح». لكن لا بدّ من سؤال المغنية عن مشاركتها في الموسم المنتظر من «ذا فويس كيدز» (mbc) بعد إنسحاب كاظم الساهر منه، والكلام الذي إنتشر عن مشاركة محمد عساف مكان النجم العراقي. أجابت صاحبة «أه ونصّ» «مكاني محجوز في اللجنة. لا يزعجني وجود عساف إلى جانبي في حال شارك في البرنامج، خاصة أنه تخرّج من برنامج «أراب أيدول» العام 2013 وسط اللجنة التي كانت ضمنها نانسي». من جانبه، كانت إفتتاحية علامة على المسرح، سياسية بإمتياز مقدّماً تحية للجيش اللبناني. يعرف المغني كيف يشعل المسرح من لحظة صعوده إليه. يقدّم أغانيه القديمة التي حفظها الناس غيباً، ثم ينتقل تدريجاً إلى مشاريعه الجديدة. تليق السهرات بـ «عـروس البقـاع»، فالموسم الأول من «مهرجانات زحلة الدولية» كان مؤشراً إيجابياً على أن المدينة تحبّ الحياة وتشتاق لها.

يمكنكم متابعة الكاتب عبر تويتر | zakiaDirani@

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]