البراز دليل عافية أو سقم



تصميم عماد خالدي | للصورة المكبرة انقر هنا

لا يؤثّر كل ما تأكله في حركة أمعائك فقط، فثمّة تأثير لذلك أيضاً على شكل برازك ولونه. وعلى أساس هذه المعادلة، ستجد بأنّ برازك يختلف من يومٍ إلى آخر، سواء في الشكل أو اللون أو الرائحة. وكلما تغيرت تلك العوامل، تغيّرت النتائج، والتي لا تكون في غالبية الأحيان خطرة. ولكن، في حالات معينة، يمكن أن تدلّ بعض المؤشرات على وجود خطر، وذلك في حال التغيير الدائم في شكل البراز ولونه ولمدّة قد تتجاوز الأسبوع.

وفي هذا الإطار يمكن الحديث عن متغيّرين قد يكونان مؤشراً على إصابتك ببعض المشاكل الصحية الخطيرة:
البراز الأسود أو الأحمر: يدلّ وجود هذين اللونين في البراز على وجود نزيف في القناة الهضمية. قد يكون هذا طبيعياً، ولكن في بعض الأحيان، يشكّل هذا الأمر مؤشراً خطيراً على إصابتك بمشاكل صحية أخرى مثل تقرحات المعدة أو السرطانات في الجهاز الهضمي كسرطان المعدة أو القولون.
البراز «الرخو»: قد لا يكون دائماً البراز الرخو إشارة إلى إصابتك بمشكلة معوية مؤقتة، كأية حالة إسهال معروفة، فأحياناً ترافق هذا البراز لتناولك بعض الأغذية قد يكون دلالة على وجود مشكلة صحية تجاه هذه الأغذية بالذات، كما في حالة الحساسية من القمح، أو ما يعرف بمرض «السيلياك».

صحة
العدد ٣١٤٥ الاربعاء ٥ نيسان ٢٠١٧

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]