رسائل إلى المحرر



معلوف يوضح

تعليقا على التقرير المنشور في "الأخبار" أمس، تحت عنوان "كما في صيف 2015"، اود التاكيد انني صوتت عند كتابة البيان الختامي للمظاهرة لصالح إدراج زيادة الاقتطاعات الضريبية من ارباح المصارف ضمن البيان، حيث ان موقفي كان بذات هذا الاتجاه قبل ساعات قليلة عبر برنامج «الحدث» (على قناة «الجديد») حيث صرحت «ان الحكومة يجب أن تفرض ضرائب على القطاعات التي استفادت من سياسات الحكومات المتعاقبة، من ضمنها القطاع المصرفي».

كما يهمني التأكيد أن موقف «من أجل الجمهورية» في ما يتعلق بالزيادة الضريبية المطروحة لتمويل سلسلة الرتب والرواتب يقضي برفض مطلق لأي زيادة على الضرائب التي تطال الطبقة الوسطى والفقيرة في هذا الواقع الإقتصادي اللبناني. وهي تالياً لا تعارض الزيادة على الضرائب الأخرى، بما فيها تلك التي تشمل القطاعين المصرفي والعقاري، وذلك بالقدر اللازم لتلافي زيادة الضرائب على الطبقة الوسطى وذوي الدخل المحدود.
عضو مجموعة «من اجل الجمهورية» مروان معلوف

■ ■ ■

لكي لا تنسى

إخلع نعليك
ولا تقرب الشمسٓ
هي أرض الطهر
تحدّث ما جرى الأمسٓ
نارٌ تئزُّ
وعويلٌ خافتٌ يُسمعُ
بأغصان شجرة زيتون عتيقة
ومحتلٌّ غصب الطهر
وبرعمٌ يستعرض تلابيب النفس
إخلع نعليك
فلسطينيٌّ أنا
ومثلي لا يهابُ الجنّ ولا الإنس
إخلع نعليك
ولا تقرب الشمس
هي أسطورةُ بيت المقدس
تحدّث ما جرى الأمس
أي موسى
أترى تلك الجذوة؟
من نارٍ مسطليةٍ؟
نارٌ لا هي تحرقُ
ولا هي تُنسى
ويحدّثك الربُّ
فهل تراك تنسى؟
إخلع نعليك
إنّك بالواد المقدّس
فهل تنسى ؟!
أي موسى
أدنُ مني واقترب
فسأهمس لك سرّاً
سأهمسُ لك شوقاً
سأهمس لك نفساً
لكي لا تنسى
هو بيت المقدس
والتاريخ لا ينسى
يمشي على ترب جدائله
الزمنُ
ويهمسُ في آذان العابرين أُنسا
وعلى ضفتّيه أصداءُ ذبذبةٍ
ما زالت تردى
هو الربُّ
في خلجات الأرواح
القاطنة في الذرّ
في الأمس
وفي الأنس
وفي الكرسي
أخلع نعليكٓ يا موسى
أُدنُ منّي واقترب
لكي لا تنسى
د أماني سعد ياسين ـ لبنان

رأي
العدد ٣١٣٣ الثلاثاء ٢١ آذار ٢٠١٧

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]