دلال قنديل تعود إلى شاشتها


زينب حاوي

من قاعة المبنى المقابل لمجلس النواب اللبناني في ساحة النجمة (وسط بيروت)، تستضيف طاولة «لشو القانون» (إعداد وتقديم دلال قنديل ياغي- إخراج حنّا بواري)، على شاشة «تلفزيون لبنان»، عرابّي مشاريع القوانين الإنتخابية وخبراء دستوريين للوقوف على هذه القوانين المقترحة وآلية تنفيذها. على أبواب الإنتخابات النيابية المزمع إجراؤها في حزيران (يونيو) المقبل، ووسط جدل لم يحسم بعد حول قانون إنتخاب مقترح، تتنازعه الأحزاب السياسية، تبعاً لمصالحها الفئوية الضيقة، تنطلق أهمية القانون الإنتخابي وصحة التمثيل التي تتمخض عنه في مجلس النواب، كي يشعر كل مواطن/ة أنه معني بالقرارات التشريعية وبغية ممارسة حقه كرقيب وشريك في هذه القرارات.

انطلاقاً من ذلك، ولد «لشو القانون» البرنامج الجديد الأسبوعي على شاشة القناة الرسمية.
بعد غياب قسري، أبعدت خلاله الإعلامية دلال قنديل ياغي عن الشاشة، بعيد تولي طلال المقدسي دفة القناة، والإتيان بوجوه شابة على نشرات الأخبار، تعود ياغي هذه المرة من بوابة هذا البرنامج الذي أبصر النور نهاية الشهر الماضي.
ساعة تلفزيونية، تحاور فيها ياغي أصحاب وواضعي مشاريع القوانين المقترحة، من قانون «فؤاد بطرس» الذي دشن فيه أولى الحلقات مع الوزير السابق زياد بارود، وصولاً الى قانون «الأرثودكسي» الذي أثار وما زال الجدل الأكبر في لبنان مع عرّابه نائب رئيس مجلس النواب الأسبق إيلي فرزلي، والى جانب هؤلاء الضيوف يحضر خبراء ونشطاء في «الجمعية اللبنانية من أجل ديمقراطية الإنتخابات».
حلقات لا تخلو من النقاش الجدي العالي، وأيضاً من إيصال صوت المواطنين/ات عبر إستصراحهم عن هذه معرفة هذه القوانين، وإقتراح قوانين أو صيّغ أخرى تتناسب مع رؤيتهم للمجلس النيابي القادم.
….....
«لشو القانون» كل خميس عند الساعة 21:00 على «تلفزيون لبنان»

يمكنكم متابعة الكاتب عبر تويتر | HawiZeinab@

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]