حظر تجوال في القحطانية


خوشمان قادو

شهدت مدينة القحطانية (تربه سبي)، شمال شرق محافظة الحسكة، حظراً للتجوال، فرضته قوات الأمن الداخلي الكردية (الأسايش) منذ فجر أمس، واستمر حتى الرابعة عصراً. وأعلنت قيادة «الأسايش» أنّ سبب الحظر يعود إلى «وجود خلايا نائمة لها علاقة بالتفجيرات والمفخخات في المدينة»، مؤكّدة أنها «اعتقلت عدداً من الرجال». وبحسب شهود عيان من المدينة، وصل عدد المعتقلين إلى أكثر من 50 معتقلاً. وبدأت قوات «الأسايش» حملة تمشيط في المدينة، وخاصة في حي «الثورة» الذي تقطنه غالبية عربية، بعد أن أذاعت بمكبرات الصوت، داعية إلى التزام كل المواطنين منازلهم.

ومنع الدخول والخروج من المدينة وإليها خلال فترة حظر التجوال، حيث حاصرتها تماماً «وحدات حماية الشعب» الكردية (YPG).
وتقع مدينة القحطانية على بعد 25 كم شرقي مدينة القامشلي، ويذكر أنّه في الشهور الماضية تعرضت المدينة لثلاث عمليات انتحارية، آخرها كانت في الثالث من الشهر الجاري من قبل عناصر تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام».

ابتداءً من تاريخ 30 تموز 2015، تم إيقاف التعليقات على المقالات مؤقتاً نظراً لبعض الصعوبات والتعديلات التقنية، يمكنكم التعليق وإبداء الرأي والتواصل مع الكتاب عبر صفحتنا الالكترونية على

فايسبوك ( https://www.facebook.com/AlakhbarNews)، أو عبر البريد الالكتروني: [email protected]