23 شهيداً في بئر حسن و«كتائب عبدالله عزام» تتبنى‎ التفجيرين



من محيط التفجيرين في منطقة بئر حسن (أنور عمرو - أ ف ب)

آخر تحديث 4:35 PM بتوقيت بيروت | خاص بالموقع
استشهد 23 شخصاً وأصيب أكثر من 146 آخرين بجروح، اليوم، في تفجيرين وقعا بالقرب من مقر السفارة الإيرانية في الضاحية الجنوبية لبيروت، أحدهما ناتج من انفجار سيارة ولا تزال الشكوك كبيرة حول طبيعة الانفجار الأول.

أعلنت وزارة الصحة اللبنانية «سقوط 23 ضحية و146 جريحاً في التفجيرين اللذين وقعا في منطقة الجناح».
ووقع انفجاران قرب السفارة الإيرانية في منطقة بئر حسن في الضاحية الجنوبية لبيروت، اليوم، حيث تشير الأنباء الأولية إلى سقوط 23 شهيداً و146 جريحاً تتراوح إصاباتهم بين الخطيرة والخفيفة، بحسب إعلان وزارة الصحة اللبنانية، إضافة إلى أضرار كبيرة في الممتلكات.
من جهتها، أعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه، في بيان، أنه «إلحاقا ببيانها السابق والمتعلق بتفجيري محلة الجناح صباح اليوم، وبعد كشف الخبراء العسكريين المختصين على موقع الانفجارين، تبين أن الانفجار الأول ناجم عن إقدام انتحاري يقود دراجة نارية على تفجير نفسه». وأضاف البيان أن «الانفجار الثاني ناجم عن إقدام انتحاري آخر يقود سيارة جيب رباعية الدفع على تفجير نفسه أيضاً».
وذكرت قيادة الجيش أن «مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر حضر لمعاينة المنطقة المستهدفة، وتستمر الشرطة العسكرية في التحقيق لكشف ملابسات الحادثين».
وتبنت جماعة «كتائب عبد الله عزام» الجهادية التفجيرين، مؤكدةً أنها تهدف بذلك إلى الضغط على حزب الله لسحب مقاتليه من سوريا والإفراج عن معتقلين في لبنان.
وقال أحد الأعضاء البارزين للجماعة المرتبطة بتنظيم «القاعدة» سراج الدين زريقات (الأخبار 14/8/2012)، على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن «كتائب عبد الله عزام سرايا الحسين بن علي تقف خلف غزوة السفارة الإيرانية في بيروت»، موضحاً أنها «عملية استشهادية مزدوجة لبطلين من أبطال أهل السنّة في لبنان».
وأكد زريقات أن «العمليات ستستمر حتى يتحقق مطلبان: الأول سحب عناصر حزب الله من سوريا، والثاني فكاك أسرانا من سجون الظلم في لبنان».

وعمدت القوى الأمنية الى فرض طوق أمني حول المنطقة، بينما قام الجيش اللبناني بإطلاق النار في الهواء لتفريق الناس ومحاولة تطويق المكان. وتولت سيارات الإسعاف نقل الشهداء والجرحى إلى ثلاثة مستشفيات قريبة من منطقة الانفجار، وهي مستشفى بيروت الحكومي والرسول الأعظم والزهراء.
وذكر مدير قناة «الميادين» غسان بن جدو أن كل عملية التفجيرين مصورة وموثقة وسيُعرف المنفذان بشكل دقيق.
من جهته، دعا رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي هيئة إدارة الكوارث إلى «اجتماع طارئ في السرايا لمتابعة تداعيات الانفجار الذي وقع في محيط السفارة الإيرانية في الضاحية الجنوبية لبيروت».
في السياق، أكدت السفارة الإيرانية أن «السفير الإيراني في لبنان غضنفر ركن أبادي بخير، وأن السفارة غير مستهدفة في الانفجار الذي وقع في محيطها بالضاحية الجنوبية لبيروت».
كما أكدت مصادر دبلوماسية من داخل السفارة أن «لا ضحايا في صفوف العاملين في السفارة الإيرانية».
وأعلن وزير الصحة اللبناني علي حسن خليل، منذ قليل، وفاة المستشار الثقافي في السفارة الإيرانية الشيخ ابراهيم الانصاري متأثراً بجروح بليغة أصيب بها جراء الانفجار، وكانت قناة «الميادين» قد نقلت أن المستشار خرج من غرفة العمليات في وقت سابق من اليوم.
وصرّح السفير الإيراني عبر قناة «الميادين» بأن «كل من يقوم بهذه الأعمال الإرهابية هو عميل للكيان الصهيوني»، متهماً «الكيان الصهيوني بالوقوف وراء هذا التفجير الإرهابي».
وقد قدّم ركن أبادي أحرّ التعازي للشعب اللبناني ولعائلات الشهداء وتمنى الشفاء العاجل للجرحى.
من ناحيته، وصل وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل إلى منطقة الانفجار في الجناح، طالباً من جميع مستشفيات بيروت والضواحي فتح الأبواب أمام المصابين من ضحايا التفجير الإرهابي في الجناح وتقديم أفضل سبل العناية بهم. كما أعلن أن وزارة الصحة تضع إمكاناتها القصوى لتوفير أعلى درجات العناية لهم.

(الأخبار، وطنية، موقع المنار)

التعليقات

فداك سيد حسن؟

قالها السيد حسن وفعلها التكفيريون. يريدون عرقنة لبنان وللاسف يبدو ان الامر حاصل لا محالة. مسجد من هنا وآخر من هناك. فعل وردة فعل وبالنتيجة، حياتنا واقتصادنا ومستقبل اولادنا الى المجهول. اقولها بملىء الصراحة انه لا يمكننا الاصرار على الدخول بالمعمعة السورية حتى ولو كان السيد حسن على حق. لن يسكت التكفيريون عن تدخل حزب الله في سوريا وهم مستعدون لاشعال المنطقة لردعه. ارى اننا دخلنا في نفق مظلم وللاسف العترة على المسيحيين الذين لا يأبهون لهذا او ذاك.

كيف يعني العترة ع المسيحي ؟

كيف يعني العترة ع المسيحي ؟ يعني حضرتو من المريخ مثلا !! ياأما عندو شعور بالانتماء للأرض هنا وبالتالي يعنيه مايجري فوق الأرض ياأما عليه البحث عن مكان آخر يشعر بالانتماء له ،،، أنو شو قصة هالربيع الذي يزهر طائفية ومؤتمرات طائفية وتقسيمات طائفية !!!مصيبة إذا شاف المسيحي أنه مستهدف في مسيحيته أو الدرزي أو أو ،،الإنسان والإنسانية هي المستهدفة وبالتالي للمسيحي شأن فيما يجري إذا بيعتبر حاله إنسان ومش ملائكة مثلا :)

فداء السيد حسن وفداء للبنان

قالها السيد قبل دخول الحزب في الحرب علي الارهاب ان الارهاب قادم للبنان وان العرقنه هي التوجه الجديدي لسياسيوا المنطقة اقليميا تمويلا وترهيبا
والجماعات الارهابيه قبل دخول حزب الله الي سوريا باكثر من سنه اعلنوا حربهم علي كل ما ينتمي ال حزب الله او خط المقاومه قتلا وذبحا وفتكا وتدميرا للكناذس كما المساجد
الرساله واضحه سواء بقي حزب الله في سوريا ام لم يبقي العرقنه موجوده وادواواتها وتمويلها موجود اقلبمبا عربيا وصهيونيا ولن يجدي خروج حزب الله من المعركه بل لاافضل الاستمرار حتب القضاء علي الارهاب التكفيري مهما كان الثمن لان المقصود بالنهايه هو لبنان كما سوريا
وعايه فلا بد من مقارعة الرهاب في ارضه ونبعه
والسؤال المهم اين هؤلاء التكفيريون والرهابيون ومموليهم من حرب اسرائيل وتحرير القصي
الجواب واضح هم عملاء اسرائيل واودواتها من حيث شعروا او لم يشعروا
ويبقي ان نقول ان دماء الابرياء ورؤوس المقطوعه والاكباد الماكوله والاجساد المتقطعه بسكين الفتنه وحروب الظلاميين اكبر دليل علي ان السيد سحن محق في كلامه كما هو محق غي حماية لبنان

سيفسرها آخرون بشكل آخر

سينبري بعضهم للقول : ان الحزب بإشتراكه في الحرب السورية قد جلب الإرهاب الى لبنان ، او انه قد تسبب في جر الأزمة السورية بكل تداعياتها الى الوطن . لهؤلاء سنقول بإختصار . هل يقاتل الحزب في العراق ؟ولماذا يستهدف المواطنون بهذا الشكل في دولة العراق الشقيق ، فالمسؤول عن كل ما حصل وسيحصل لاحقاً "لا قدر الله". هم اولائك الذين لم يتقبلوا الإبتعاد عن السلطة ، ومن اجل ذلك مارسوا العنف والتحريض المذهبي والطائفي ، واعتدوا على الجيش وطلبوا من بعض ضباطه وعناصره ،التمرد على المؤسسة ، كما ان الذين تدخلوا سياسياً وبأي شكل من الأشكال في الأمور السورية، وكذلك الذين إدعوا ويدّعون المظلومية سببوا من خلال ذلك تحريض الناس على بعضهم ، نعم هؤلاء جلبوا الى الوطن الكفرة والتكفيريين ، ولهؤلاء نقول بكل محبة ان المستفيد الأول هو العدو ، وانه لن يبقى لهم وطناً ليحكمومه اذا لم يكفوا عن التحريض والقاء التهم جزافاً ......

23 شهيدا في انفجارين

نحن نقول من نعم الله علينا ان اوجد لنا من بيننا رجل كما سيد حسن ابا واخا وحكيما وقائدا فذا وسراجا منيرا , نحن نعتقد بان بئس الأمة التي لا تملك قائدا كما السيد حسن .

القاعدة لا تمثل اهل السنة في العالم .

وأخيرا فعلها المجرم بندر

وأخيرا فعلها المجرم. والحقد يغلي في صدورهم وهم يشاهدون تقدم الجيش السوري يدا بيد مع حزب المقاومه .
سيحاسبون على جرائمهم ولن يفلتون من العقاب

ان الواقع الارهابي ليس وليد الساعه

ان الواقع الارهابي ليس وليد الساعه منذ الثمانينات كان الاسرائيليون من خلال مواطنيهم ومن عدة مواقع ثقافيه وعسكرية في كل البلدان كروسيا متل الشيشان والولايات المتحده والبلاد العربية بالعمل واختراق المجموعات الطلابيه وعيرها من الجمعيات الاسلامية ومساعدتها مباشرة وغير مباشره وزج جواسيس يتكلمون اللغة العربيه والعلوم الاسلاميه من خلال تعلمهم في العالم العربي وفي اماكن مثل الازهر والسعودية والجامعات الامريكيه والمعاهد اللغويه والمامهم بدقيات الواقع العربي والعمل علي زج وتشجيع الفكر الارهابي من اجل استعماله في خلق حاله تقاتل وتناحر بين كل مكونات المجتمعات العربيه يساعدهم بذلك كل مراكز البحوثات في البلاد العربيه المتخفيه تحت اسماء علميه مختلفه في لم المعلومات المهمه. لا بد للشعبي العربي ان يكون واعيا جدا جدا ليست المساله مساله من يحارب واين، كان من الممكن ان تنتهي المسالة السوريه بحل ونقل السلطه كما تم حلحله الكيمائي ولكن الحقيقه كما قالها احد الصهاينه في امريكا، المستقبل للارهاب، وهو يعرف انهم وراءه، الم يحن الوقت ان تقطع يد من وراء الفتن في بلادنا؟ ان الارهابيين والمعشعشين في البلاد العربيه هم شباب عربي ومسلم من مناطق فقيرة يتم وتحت تغطيه الحكومات العربيه مالكم الا ان تزوروا المغرب مثلا وفي المناطق الفقيره يتم ترغيب الشباب الفقير والجاهل بالمال بالالتحاق بالمجموعات المسلحه واستعمالهم في عمليات ارهابيه، من وراء كل ذلك؟ الوعي كل الوعي يا اخواني العرب لا تنجروا الي ردات الفعل العمياء والله الطريق الي الانتصار علي اسرائيل هو تضامننا والرافه ببعضنا وفهم ان العدو الاكبر اسرائيل هو العدو ولا نسمح لهم ان يلهونا بعدو اصغر....

كلام الحريري

إن كلاماً مبطناً يتهم بشكل تحريضي الآخرين بالتدخل العسكري في سوريا ، والقائل : " هذا الإنفجار الإرهابي يجب ان يشكل دافعاً لتجنيب اللبنانيين مخاطر التورط العسكري في المأساة السورية "، استنكار تحريضي كان الآجدر به ان لا يُقال ، لأن قائله يوجه من خلال كلامه هذا ، رسالة للمتدخلين عسكرياً ان يوقفوا تدخلهم ، وإلا فهو يبرر للفاعلين فعلتهم في قتل اللبنانيين اذا لم يتوقف الحزب عن تدخله في الحرب السورية ، انه حب السلطة والتسلط والسياسات العوجاء ، فلو كان تدخل الحزب الى جانب الثورة لصفق الحريري له ولبارك تدخله ،كونه ربط ذلك بتوقف الحزب عن التدخل العسكري بما سماه " المأساة السورية" ، .....

رد على لبناني

يا اخ يا لبناني , وكانك تقول لحزب الله :اتركوا ارهابي سوريا والعالم في الانتصار في سوريا ليصلوا الى لبنان ويقطعوا رؤؤس اللبنانيين ويأكلون اكبادهم وحرق كنائسهم , اليس هذا ما رايناه يا اخ يا لبنان , هذا ما يراه حكماء لبنان " باستثناء مرتزقة السعودية وعبيدها في لبنان " ولا تراه انت طبعا .

كل واحد بدو يحكي عا لبنان

كل واحد بدو يحكي عا لبنان بالعاطل يبخر تمو مهما حصل ومها صار راح نبقى شعب لبنان واحد ويد واحده ونتحدى كل ابن حرام لا دين ولا رب عنده عاش لبنان وكل يد تمتد على لبنان راح تنقع ويندعس على رؤؤس الكفار عبادين الشيطان

ابحث عن ال سعود فهذه نغمتهم

ابحث عن ال سعود فهذه نغمتهم المفضلة سنة شيعة وطبعا السبب الحقيقي والعميق إشغال الجميع بالمشاكل والتفجيرات والفتن في لبنان وسورية وليبيا وايران والعراق وحتى لو أدى ذلك إلى تدمير دول اسلامية او عربية مثل سورية (التي يضاف إليها إهانة رئيسها لهم بوصفهم أنصاف رجال وهذا ما مرغ غرورهم) كله في سبيل إزاحة منافسيهم المفترضين في تصدير النفط والغاز

ابحث عن ال سعود فهذه نغمتهم

ابحث عن ال سعود فهذه نغمتهم المفضلة سنة شيعة وطبعا السبب الحقيقي والعميق إشغال الجميع بالمشاكل والتفجيرات والفتن في لبنان وسورية وليبيا وايران والعراق وحتى لو أدى ذلك إلى تدمير دول اسلامية او عربية مثل سورية (التي يضاف إليها إهانة رئيسها لهم بوصفهم أنصاف رجال وهذا ما مرغ غرورهم) كله في سبيل إزاحة منافسيهم المفترضين في تصدير النفط والغاز

لئن كان سقوط الشّهداء و

لئن كان سقوط الشّهداء و المدنيّين مؤلما و مفجعا لكلّ مواطن لبنانيّ و عربيّ . فإنّ المؤلم أكثر هو التّنديد التّبريريّ الّذي عمد إليه بعض السّاسة اللّبنانيّين . فهم و إن أدانوا هذا التّفجير الإرهابيّ الجبان و الحاقد ظاهريّا فإنّهم برّروه بمبرّرات واهية ، و أوجدوا له الأعذار حتّى لكأنّهم كانوا يتمنّونه و على علم به و بمنفّذيه . فهو في نظرهم نتيجة طبيعيّة لوقوف المقاومة إلى جانب حليفها الاستراتيجيّ و قتالها للجماعات الإرهابيّة في سوريا . إنّ الإنسان ليقف مصدوما أمام هذا الأمر . فكيف لسياسيّ أن يبرّر الإرهاب و قتل أبناء شعبه و العبث بالسّلم الأهليّ في بلده ؟ كيف لمن اكتوى بنار الإرهاب الّذي أفقده والده أن يدافع عن الإرهابيّين دفاعا يكاد يكون تبنّيّا لهم ؟ .
إنّ ما صدر عن هؤلاء السّاسة لا يدلّ إلاّ على عمى استراتيجيّ و انحدار أخلاقيّ لا مثيل له . عمى استراتيجيّ لأنّ الحركات الإرهابيّة الّتي يدعمها اليوم و يبرّر أفعالها لن توفّره غدا فيكون كالأفعى الّتي ما إن تشعر بالدّفء حتّى تلدغ من ربّاها و أدفأها . و لأنّ هذه الأعمال الإجراميّة لن تغيّر المعادلات القائمة في سوريا و المنطقة ... و انحدار أخلاقيّ لأنّ من يبرّر قتل أبناء شعبه يجب ألاّ يطالب بحكمهم .

رحم الله الشهداء ولعن الجبناء

هولاء مجرمين حاقدين لاعلافة لهم بالاسلام وهم كفار يتسرون بالدين الاسلامي والجاد في سبيل الله والاسلام برئ من هولاء الكفرة الفجرة الا لعنة الله عليهم وعلى من يجندهم في بلاد الاسلام والمسلمين .

يوم الحساب

يجب علينا ان نجعل الذين يديرون ويمولون العصابات التكفيرية في العراق وسورية ولبنان يتحسسون توجسا من العقاب. ان الاوان ليوم الحساب ولم تعد تنفع التصريحات الاعلامية وبوس اللحى بعد كل هذه الدماء الطاهرة للابرياء.

اضف تعليق جديد

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.
Comments are limited to a maximum of 250 words.
CAPTCHA
This question is for testing whether you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
2 + 6 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.